قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 2 ديسمبر، 2015

استمرار الإبادة الممنهجة في عهد الأوباش ومحرريهم .. والأمم المتحدة: مقتل وإصابة (2000) شخص في العراق خلال شهر تشرين الثاني.! - تقرير

استمرار الإبادة الممنهجة في عهد الأوباش ومحرريهم .. والأمم المتحدة: مقتل وإصابة (2000) شخص في العراق خلال شهر تشرين الثاني.! - تقرير

كتب بواسطة: متابعات اخبارية.   المرابط العراقي
iraq0031
أفاد تقرير لبعثة الأمم المتحدة في العراق "يونامي"؛ بأن حصيلة ضحايا انعدام الأمن في مختلف مناطق البلاد؛ بلغت أكثر (2000) شخصًا بين قتيل وجريح؛ خلال شهر تشرين الثاني المنصرم.


وأوضحت البعثة في التقرير الذي نشر اليوم الثلاثاء أن أحداث العنف والعمليات العسكرية التي تشهدها مناطق عدة؛ أسفرت عن مقتل (888) بينهم (489) مدنيًا، فضلاً عن إصابة وإصابة ألف و(237) آخرين بجروح، بينهم (869) مدنيًا.
وبحسب تقرير المنظمة؛ فإن عدد القتلى من القوّات الحكومي في المدة ذاتها بلغ (399) قتيلاً، من ضمنهم أفراد من البيشمركة وميليشيات الحشد الطائفي، إلى جانب سقوط (368) مصابًا من تلك القوّات.
وفي هذا السياق؛ تعد العاصمة بغداد الأكثر سوءًا من بين بقية المناطق؛ إذ قتل فيها (325) شخصًا، وأصيب (785) آخرين، تليها محافظة نينوى التي شهدت مقتل (109) مدنيين وإصابة (41) آخرين.
يذكر أن قوّات الاحتلال الدولية سبق لها أن اعترفت بشكل رسمي بأن غاراتها استهدفت موقع وتجمعات للمدنيين في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، كما تفيد التقارير الإخبارية المتواترة يوميًا بأن غارات التحالف عمومًا تطال المدنيين في المناطق التي تستهدفها.
إلى ذلك؛ أشارت تقرير "يونامي" إلى أن أعداد الضحايا بمحافظة التأميم في الشهر المنصرم؛ بلغت أربعة عشر قتيلاً وثلاثة وعشرين جريحصا، فيما قتل واحد وعشرن مدنيًا وأصيب ثمانية آخرون في محافظة صلاح الدين، وفقًا للتقرير الذي ختم إحصائيته بالحديث عن مقتل ستة عشر مدنيًا بمحافظة ديالى وجرح أحد عشرة..
ولفتت بعثة الأمم المتحدة إلى أن تقريرها لم يتمكن من إدراج حصيلة الضاحيا من القتلى والمصابين الذين سقطوا بمحافظة الأنبار، بيد أن الأخبار الواردة من هناك تؤكد أن أهالي المحافظة يتعرضون لجرائم إبادة وتطهير طائفية نتيجة كثافة القصف الذي تتلقاه مدنها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق