قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

السبت، 8 مارس، 2014

مريم رجوي: النضال من أجل اسقاط نظام الملالي هو نضال لجميع شعوب المنطقة من أجل الحرية والخلاص من التطرف

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
 
مريم رجوي: النضال من أجل اسقاط نظام الملالي
هو نضال لجميع شعوب المنطقة من أجل الحرية والخلاص من التطرف
 
شبكة البصرة
 
اقيم يوم الأحد 2 آذار/مارس وعشية اليوم العالمي للمرأة، مؤتمر دولي في المقر المركزي
للمقاومة الايرانية في اوفيرسوراواز بمشاركة السيدة مريم رجوي رئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الايرانية وعدد من الشخصيات السياسية والناشطين في حقوق النساء وحقوق الانسان من مختلف دول العالم ولاسيما منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا وأسيا.
وأكد المتكلمون أن التطرف يشكل اليوم أكبر جرثومة اصيبت بها دول المنطقة والعالم الاسلامي وأكبر خطر يهدد الربيع العربي وأضافوا: النساء هن أكبر ضحية لهذه الظاهرة المشؤومة. انهم أعربوا عن تقديرهم لدور المقاومة الايرانية ورئيسة الجمهورية المنتخبة من قبلها السيدة مريم رجوي في فضح الهوية اللااسلامية للنظام الحاكم في ايران الذي يعتبر المركزي الرئيسي لتصدير الارهاب والتطرف وأكدوا أن السيدة رجوي والحركة التي تقودها أثبتوا نظريا وعمليا للعالم أن الاسلام ليس هو ما يدعيه المتطرفون الدجالون حيث يريدون من خلاله قمع الشعب واقصاء المرأة من الصعيدين السياسي والاجتماعي من الأساس.
واعتبرت مريم رجوي حضور الشخصيات من الاردن وفلسطين ومصر وسوريا والمغرب وتونس واليمن والسودان والباكستان بأنه يعكس الوجه الحقيقي لشعوب الشرق الأوسط والدول الاسلامية وأكدت قائلة: ان هذا التضامن بحضور قوميات ولغات وثقافات ومذاهب مختلفة، يقف تماما في النقطة النقيضة لسياسة التفرقة والحقد والعداء التي كرسها نظام الملالي وحلفائه في المنطقة.
ونوهت رجوي بأن النضال من أجل اسقاط الملالي الحاكمين في ايران هو نضال لجميع شعوب المنطقة وأضافت: لولا دور هذا النظام لكان بشار الأسد قد سقط منذ زمن بعيد ولكان الممثلون الحقيقيون للشعب العراقي يمسكون السلطة في العراق ولكان الوضع في لبنان وفلسطين وغيرهما من الدول يختلف الآن. لذلك فان الدعم لمقاومة نهضت من أجل اجتثاث هذا الشر الكبير لا يسرع في تحرير الشعب الايراني فحسب بل يصب في خانة خلاص جميع شعوب المنطقة من التطرف والارهاب وقهر النساء.
وأشارت رجوي الى أن التطورات السياسية خلال السنوات المنصرمة والتطرف في عموم الشرق الأوسط وشمال افريقيا وأسيا الوسطى قد أوجدت تحديا خطيرا للمرأة، داعية نساء المنطقة الى النضال ضد تدخلات النظام الايراني في مختلف دول العالم خاصة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا وأضافت قائلة: النضال من أجل اسقاط النظام الايراني هو نضال يتعلق بمصير جميع شعوب المنطقة ولهذا السبب ان النضال في القرن الحادي والعشرين من أجل مساواة النساء هو قرين للنضال من أجل الخلاص من الديكتاتورية والتطرف.
وأعربت رجوي عن تعاطفها مع الشعبين السوري والعراقي المظلومين وأكدت قائلة: انهم طمسوا بحرب مشؤومة يتم توجيهها من طهران. انهاء هذه المصائب يتطلب ازالة الديكتاتورية الدينية الحاكمة في ايران الأمر الذي هو أهم واجب اليوم لحركة النساء والمدافعين عن قضية المساواة.
وأكدت رجوي على أن ضرورة المضي قدما الى الأمام في هذا المسار هو التضامن داعية جميع النساء الى دعم المجاهدين في سجن ليبرتي والسعي من أجل اطلاق سراح الرهائن الأشرفيين السبعة وحماية النساء الرائدات في ليبرتي ومناصرة الشعب الايراني.
أمانة المجلس الوطني للمقاومة الايرانية – باريس
2  مارس/آذار 2014
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق