قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأحد، 28 يونيو، 2015

مجلس عشائر العراق العربية في الجنوب يدين بشدة أحكام الإعدام الجائرة التي تنفذها حكومة ألعبادي بحق المعتقلين الأبرياء دون مصادقة ما يسمى رئيس الجمهورية

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مجلس عشائر العراق العربية في الجنوب يدين بشدة أحكام الإعدام الجائرة التي تنفذها حكومة ألعبادي بحق المعتقلين الأبرياء دون مصادقة ما يسمى رئيس الجمهورية
شبكة البصرة
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبيه ومصطفاه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى أله وأصحابه أجمعين
في ظل الوضع المأساوي الراهن في العراق ومحنة شعبنا الصابر المحتسب في أمنه وسيادته وهويته ووحدته بسبب الاحتلال الأمريكي الغاشم والاحتلال الإيراني الحاقد وتبعاته ووسط تخبط واضح ومفضوح لحكومة ألعبادي العميلة وسياستها الإجرامية وإصرارها على التبعية إلى إيران السوء وتبني مشروعها الطائفي التوسعي المدمر للعراق وللمنطقة وتركها للميليشيات المسلحة الطائفية التابعة لإيران العبث في البلاد وقتل العباد والفساد والدمار والاعتداء على المحرمات والمقدسات دون حساب، أن قرار حكومة ألعبادي بتكليف وزير العدل بالتصديق على أوراق حكم الإعدام بحق سبعة آلاف معتقل من مكون رئيسي في العراق بعد رفض ما يسمى رئيس الجمهورية، واستمرار هذه الحكومة بسياستها الإجرامية بتصفية المعتقلين وقتلهم بالسم والتي كشفت عنه العديد من المنظمات الإنسانية الا دليل على إجرام هذه العصابات الصفوية التي تجاوزت كل الأعراف والقوانين الدولية.
أن مجلس عشائر العراق العربية في الجنوب يدين بشدة أحكام الإعدام الجائرة التي تنفذها حكومة ألعبادي بحق المعتقلين الأبرياء دون مصادقة ما يسمى رئيس الجمهورية. وفقا للمادة 4 إرهاب والذين انتزعت اعترافاتهم تحت التعذيب الوحشي التي تمارسه ميليشيات إيران الصفويه ضدهم.
كما أن المجلس يناشد المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان التدخل السريع والفوري لمنع هذه المجزرة والحد من ممارسة الإبادة الجماعية التي يتعرض لها أبناء هذا المكون الرئيسي على أيدي عصابة من العملاء المأجورين وأن هذا العمل الإجرامي الممنهج بحق الشعب العراقي هو يأتي بإيعاز من حكومة إيران المحتل الحقيقي للعراق.
ويدعو المجلس أبناء العراق في الداخل والخارج للتظاهر والاحتجاج والتنديد بأحكام الإعدام الجائرة ضد الأبرياء من أبناء الشعب العراقي ومنع حكومة ألعبادي من تنفيذ هذه المجزرة المروعة ومقاطعة العملية السياسية المقيتة.
الشيخ احمد الغانم
الأمين العام لمجلس عشائر العراق العربية في الجنوب
جنوب العراق في 9 رمضان 1436 هـ
الموافق 26 حزيران 2015
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق