قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأحد، 24 أغسطس، 2014

تجمع أهالي بغداد بيان رقم 198: مجزرة جامع مصعب بن عمير تأكيد للنزعة الاجرامية للسفاح هادي العامري

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
تجمع أهالي بغداد
بيان رقم 198: 
مجزرة جامع مصعب بن عمير تأكيد للنزعة الاجرامية للسفاح هادي العامري
شبكة البصرة
من جديد ترتكب الحكومة الصفوية مجزرة مروعة راح ضحيتها أكثر من 70 مصليا مسالما أثناء تاديتهم صلاة الجمعة في جامع مصعب بن عمير في قرية أمام ويس في ديالى لتضاف الى مجازرهم التي باتت لاتحصى , وتاتي هذه المجزرة ضمن حملة مسعورة لتهجير أهالي ديالى وتغير ديمغرافيتها بمشاركة الحرس الثوري الايراني وأمام أنظار العالم الذي يغض الطرف عن أبادة المكون العربي الذي يمثل أغلبية الشعب بينما يعقد جلسات لمجلس الامن للدفاع عن أقلية مع أحترمنا وأعتزازنا بها.

أننا أذ ندين أرتكاب هذه المجزرة لنحمل الحكومة المنتهية الصلاحية ومن يساندها مسؤولية هذه الجريمة ضد الانسانية التي لاتسقط بالتقادم كما نحمل السفاح هادي العامري مسؤولية أضافية كونه رجل يتبؤ منصب مدني ويشرف على أدارة مليشيات مسلحة تعيث في المحافظات المنتفضة وخاصة ديالى تقتيلا وتهجيرا.
كما أصبح من الواضح أن أستغلال فترة تشكيل مايسمى بالحكومة كفرصة لارتكاب المزيد من الجرائم ضد المدنيين العزل بأستخدام الاسلحة المحرمة بما فيها أستخدام البراميل المتفجرة والطائرات المقاتلة والسمتية والمدفعية الثقيلة.

وأذ تشجب الامانة العامة لتجمع أهالي بغداد هذه الجريمة لتدعوا فصائل المقاومة الى رص الصف كما تدعوا المواطنيين الى المصابرة والمرابطة والدفاع عن النفس ماكان ذلك ممكنا. وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
المجد لشهداء العراق والامة
المجد للمقاومة العراقية الباسلة

الامانة العامة
26 شوال 1435 هـ/22 آب 2014م
بغداد المنصورة
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق