قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

السبت، 30 أغسطس، 2014

الثورة العراقية الكبرى : جدول اسبوعي لخسائر حكومة المنطقة الخضراء من تاريخ 20/8/2014 الى 29/8/2014

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
الثورة العراقية الكبرى
جدول اسبوعي لخسائر حكومة المنطقة الخضراء
من تاريخ 20/8/2014 الى 29/8/2014
شبكة البصرة
ننشر لكم جدول اسبوعي متكامل لخسائر حكومة المنطقة الخضراء بكافة قطعات المحافظات والمدن والاقضية والنواحي في العراق الاحصاء حسب معلوماتنا الاستخباراتية ومصادرنا وناشطينا على الارض في ساحات القتال وناشطين مختلفين ومن اعترافات حكومة المنطقة الخضراء ومصادر اخرى موثوقة.

جدول بالخسائر البشرية لجيش وصحوات ومليشيات حكومة المنطقة الخضراء بكافة القواطع من تاريخ 20/8/2014 الى 29/8/2014

عدد العناصر

الصفة

الرتبة

عدد القتلى

عدد الجرحى

المحافظة/القضاء/الناحية
المنطقة
1 – 10
جيش حكومي

3
7
صلاح الدين/الدجيل والضلوعية
2 - 4
مليشيا البيشمركة

4
لم يعرف
ديالى/الحسينية
3 - 5
مليشيا البيشمركة

5
لم يعرف
ديالى/مندلي
4 - 5
جيش حكومي

2
3
صلاح الدين/تكريت/العوجة
5 - 8
جيش حكومي

3
5
الانبار/الفلوجة/النعيمية
6 - 6
جيش حكومي

2
4
بغداد/جرف الصخر/جنوب غرب بغداد
7 - 8
جيش حكومي

2
6
صلاح الدين
8 - 11
صحوة

5
6
بغداد/ابوغريب
9 - 79
مليشيات الحشد الشعبي

34
45
ديالى
10 - 3
شرطة
ضابط
2
1
صلاح الدين/تكريت
11 - 8
مليشيا البيشمركة

4
4
ديالى/جلولاء/الحصيني
12 - 1
جيش حكومي

1
لايوجد
بغداد/شارع النضال
13 - 1
جيش حكومي

1
لايوجد
الانبار/الرمادي
14 - 5
جيش حكومي
مدير وكالة الاستخبارات
2
3
بغداد/الكرادة/تقاطع المسبح
15 - 2
شرطة
عنصر+ضابط
1
برتبة ضابط
بغداد/اليوسفية/جنوب العاصمة
16 - 23
بيشمركة
عناصر+ضباط
17
6
كركوك
17 - 7
شرطة
عناصر+ضابط
لا يتوفر
7
كركوك/استهداف منزل نقيب في شؤون الاستخبارات
18 - 13
مليشيا الحشد الشعبي
عناصر
12
1
صلاح الدين/تكريت/العوجة
19 - 1
صحوة
عنصر
1
لايوجد
الانبار/حديثة
المجموع200


101
99


ملاحضة: نتيجة الاحصاء غير نهائية بسبب التضييق الاعلامي وكذب العدو بحصيلة خسائره والمؤكد ان الحصيلة اكبر مما يذكر
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق