قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الخميس، 27 أغسطس، 2015

عاجل: مقتل وإصابة 23 من أفراد الجيش الحكومي وميليشيات الحشد بينهم ضابط وقيادي في انفجار شاحنة مفخخة جنوب شرق الرمادي.. والحكومة تعترف بسيطرة المسلحين على قائمقامية قضاء بيجي.!

عاجل: مقتل وإصابة 23 من أفراد الجيش الحكومي وميليشيات الحشد بينهم ضابط وقيادي في انفجار شاحنة مفخخة جنوب شرق الرمادي.. والحكومة تعترف بسيطرة المسلحين على قائمقامية قضاء بيجي.!

كتب بواسطة: يقين - وكالات.  المرابط العراقي
abadiarmy003
قتل ثمانية من أفراد الجيش الحكومي وميليشيات الحشد الشعبي وأصيب خمسة عشر آخرون بجروح في انفجار شاحنة مفخخة جنوب شرق الرمادي مركز محافظة الأنبار عصر اليوم الثلاثاء.

وأفادت مصادر صحفية "ان الشاحنة انفجرت بعدما التي تمكن سائقها من اقتحام أحد المعسكرات المشتركة للقوات الحكومية والميليشيات، على بعد عدة كيلومترات جنوب شرق المدينة، ما أدى إلى مقتل ثمانية من أفراد الجيش الحكومي بينهم ضابط برتبة مقدم فضلاً عن أحد قياديي ميليشيات الحشد".
و قالت المصادر " ان الانفجار أدى أيضًا إلى إصابة خمسة عشر من أفراد الميليشيات بجروح بعضها خطيرة" مبينة أن "الحصيلة المذكورة أولية ومرشحة للارتفاع، نظرًا لشد الانفجار الذي تسبب بتدمير ما لا يقل عن خمس عجلات عسكرية كانت متوقفة في المكان".
المسلحون يسيطرون بالكامل على قائمقامية قضاء بيجي بعد هروب القوات الحكومية منها
اعترفت القوات الحكومية بسيطرة مسلحي (التنظيم) على قائمقامية قضاء بيجي شمال محافظة صلاح الدين بالكامل اليوم الثلاثاء بعد هجوم عنيف.
فقد أعلنت مصادر في تلك القوات ان "عناصر التنظيم فرضوا سيطرتهم على مبنى قائممقامية قضاء بيجي شمالي صلاح الدين".
وأوضحت تلك المصادر "ان عناصر التنظيم شنوا هجوما عنيفا على حي التأميم في بيجي تمكنوا خلاله من السيطرة على مبنى القائممقامية الجديدة".
فيما يروج اعلامهم عن زيارة "حيدر العبادي" لقواطع عمليات القوات الحكومية في صلاح الدين وقضاء بيجي للاطلاع على سير العمليات العسكرية.!!
دولة الميليشيات: الشرق الأوسط اللندنية توقف طبعتها في العراق بسبب ميليشيا الخزعلي
كشفت صحيفة الشرق الأوسط اللندنية، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أنها أوقفت طباعتها في العراق بعد تعرضها لاعتداءات مستمرة وتدخلات غير قانونية في العمل من ميليشيا العصائب التي يقودها "قيس الخزعلي" والمقربة من إيران ومن نائب الرئيس المقال "نوري المالكي".
وأكدت الصحيفة " ان العصائب دأبت على مداهمة المطابع التي تطبع فيها الصحيفة في العاصمة بغداد، وقامت بقوة السلاح وخارج دائرة القانون، بممارسة دور الرقيب بالحذف والتعديل على مقالات وتقارير الصحيفة، التي تفضح انتهاكات ميليشيا الحشد الشعبي، أو تنتقد السياسة الإيرانية في المنطقة".
وقدمت الصحيفة شرحا عن الكيفية التي قامت بها ميليشيا العصائب بتحريف مقالات وعنوانين وتشويهها لأنها كانت تتناول انتقادات لخامنئي، وحملت الحكومة الحالية مسؤولية حماية العاملين بالصحيفة ومراسليها، وطالبت بتقديم ضمانات قوية لإيقاف هذه الاعتداءات الشائنة، واحترام حرية الرأي والتعبير.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق