قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الثلاثاء، 26 يناير، 2016

تعرّف على الخائن (رافد الجنابي) الذي كان السبب الرئيس وراء احتلال العراق وتدميره وتسليط كل عاهات وقاذورات الدنيا عليه.! - فلم مرفق


تعرّف على الخائن (رافد الجنابي) الذي كان السبب الرئيس وراء احتلال العراق وتدميره وتسليط كل عاهات وقاذورات الدنيا عليه.! - فلم مرفق

كتب بواسطة: عبدالمنعم الملا - المرابط العراقي .

rafidjanadi
هذا هو الخائن رافد الجنابي الذي كان السبب الرئيس وراء احتلال العراق وتدميره وتسليط كل عاهات وقاذورات الدنيا عليه.

لازلت اذكر عندما كان يخرج على قناة المستقلة واتصلت احداهن تطلب مني اللقاء به، وعندما قلت لها بانه خائن وعميل ولايشرفني اللقاء به، اجابتني انه تاب ويشعر بالندم. قلت لها لست من يقرر بقبول التوبة من عدمها، لكنني ان سلطت على هذا القذر فلن يغسل اعدامه اصبعا من الغضب الذي يعتليني وانا ارى هذا الوجه القبيح يخرج بكل صلافة على شاشات التلفاز، ولو كان الامر بيدي لاعدمته الف مرة ومرة. 
حينها تاكدت تماما ان كل من شارك في احتلال العراق، بدون استثناء احد اطلاقا، لن ينظفوا ولن تقبل توبتهم ولو تعلقوا باستار الكعبة، بل ان الاعدام والحكم بالموت عليهم سيكون رحمة لهم، لذا لابد من طريقة يموتون فيها الف مرة ومرة، جزاء خيانتهم ومشاركة الاحتلال في تدمير العراق.
وهاهو الخسيس الوضيع الخائن، اليوم يقولها بملىء فمه الاقذر منه، انه لو رجع الزمن الى الوراء فانه سيكذب مرة اخرى ولن يتردد ابدا في ذلك، فهنيا للمطبلين لهذا الخائن الوضيع، هنيئا لمن صدقوا انه تاب... وهل للخيانة لون يطغى ام للخائن توبة تقبل؟ افلا تعقلون...؟!
قريبا وقريبا جدا ... سيوضع ملفه وباقي الخونة والعملاء ممن خانوا بلدهم وساهموا في تدمير العراق امام انظار المحاكم القانونية العراقية الحقيقية، لينالوا جزائهم العادل جراء ما اقترفوا ...
ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب
صدق الله العظيم

اكبس على الرابط التالي:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق