قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الجمعة، 18 أبريل، 2014

تفاصيل عودة قطر لحضن الخليح:وقف تحريض الجزيرة وطرد الإخوان ومنع القرضاوي..خلفان يؤكد ويرحب

تفاصيل عودة قطر لحضن الخليح:وقف تحريض الجزيرة وطرد الإخوان ومنع القرضاوي..خلفان يؤكد ويرحب

تفاصيل عودة قطر لحضن الخليح:وقف تحريض الجزيرة وطرد الإخوان ومنع القرضاوي..خلفان يؤكد ويرحب


 
رام الله - دنيا الوطن-وكالات
أفادت تقارير إعلامية عن التوصل إلى اتفاق خليجى – قطرى، وقال موقع «24» الإماراتى، إن جهود المصالحة بين قطر ودول الخليج الأخرى، لاسيما البحرين والإمارات والسعودية، أفضت إلى اتفاقية سيتم الإعلان عنها فى القريب العاجل.

وأوضحت التقارير أن «وثيقة المصالحة الخليجية» تم ترتيبها فى إحدى العواصم الخليجية، بدعم وإسناد مباشر من الوسيط الكويتى، الذى كان له دور بارز ومؤثر فى صياغة التفاصيل.

وبالنسبة للطرف السعودى، أدار التفاهمات وزير الخارجية سعود الفيصل ومساعدوه، وفى الجانب القطرى شارك فى ترتيب أجواء المرونة القطرية مستشارون يعملون مع مكتب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد.

وكشفت صحيفة «العرب اليوم» الأردنية، عن ملامح وثيقة المصالحة الخليجية، التى وافقت قطر مبدئيا على أغلبية الشروط الخليجية، دون اتخاذ خطوات عملية ومباشرة فى التنفيذ بعد.

ويتضمن البند الأول فى وثيقة المصالحة التزام قطر بطرد نحو 15 عضوا من الإخوان المسلمين، من مواطنى مجلس التعاون الخليجى، 5 منهم إماراتيون وبينهم سعوديان، والبقية من البحرين واليمن، وهؤلاء يقيمون الآن فى قطر، وتطالب السعودية الدوحة بإبلاغهم بضرورة مغادرة الأراضى القطرية، كما وافقت الدوحة على شرط يتعلق بتخفيف هجوم قناة الجزيرة على السعودية والإمارات ومصر.

وطالبت الشروط السعودية بـوقف دعم قطر للإخوان المسلمين فى كافة الأقطار العربية إعلاميا وسياسيا وماليا، لكن قطر رفضت الموافقة على كلمة "وقف" لأنها تعنى الإقرار بوجود وحصول أنواع الدعم المشار إليها، وتمت الاستعاضة عن ذلك بمفردة "عدم"، بالتالى وافق السعوديون على صيغة "عدم دعم قطر للإخوان المسلمين".

ووافقت قطر على إثبات حيادها فى الأسابيع القليلة المقبلة إزاء ما يحصل فى مصر، ووقف التحريض على انتخابات الرئاسة والمشير عبد الفتاح السيسى.

وتضمنت مفاوضات وثيقة الصلح الخليجية العمل على تحييد ومنع المعارضين المصريين الموجودين فى قطر من الإخوان المسلمين وغيرهم من اعتلاء المنابر القطرية الإعلامية، خصوصا فى الخارج، وتحديدا فى إطار مؤسسات إعلامية جديدة تمولها قطر، ولم تتأسس بعد.

وروعى بوضوح فى إقرار نصوص وثيقة المصالحة إيجاد ملاذات ومخارج سياسية تتجنب إحراج القيادة القَطرية، على أن الشيخ تميم ألمح إلى أنه فى حالة إنجاز المصالحة وعودة سفراء البحرين والإمارات والسعودية إلى الدوحة، فهو مستعد للقيام فوراً بزيارة أخوية لكل من الرياض وأبوظبى.

وفي أول رد فعل على الأنباء عن توقيع على اتفاق المصالحة الخليجية اليوم في الرياض، قال نائب القائد العام لشرطة دبي، ضاحي خلفان تميم في تصريحات خاصة لـموقع 24  الاماراتيإن "هذه الأنباء تثلج صدري، فعودة قطر إلى البيت الخليجي خبر مبهج كنت أعرف أنه تم قبل أيام، لكننا كنا بانتظار التوقيع الرسمي عليه".

وحول إذا ما كان يعتقد أن الاتفاق مناورة قطرية محتملة، أوضح: "أنا كضاحي خلفان ممن يؤمنون بحسن النوايا، وعلينا أن نأخذ عودة قطر إلى الحضن الخليجي بحسن نية".

وما إذا كان سيتوقف عن التغريد في حسابه على تويتر عن قطر، قال خلفان: "كل تغريدة نحو قطر كانت عتاباً بسبب خروجها عن الإجماع الخليجي وتغريدها خارج السرب، وليس لأي غاية أخرى".

أما بخصوص كنز جده المدفون في قطر، قال "أردت من خلال هذه القصة أن أذكر إخواننا القطريين بعمق العلاقات بيننا وبينهم"، معتبراً أن "الكنز الأكبر اليوم .. عودة قطر إلى الحضن الخليجي".

وحول مدير تحرير صحيفة العرب القطرية، عبد الله العذبة، قال خلفان: "إنني لا أقول له شيئاً، ففي وقت سابق حين قال إذا جئت إلى الإمارات سوف يتم اعتقالي، أجبته: بل أنت مدعو إلى بيتي على مأدبة غداء، فإذا به يشتمني، ولذلك لا يهمني موقفه من الأحداث الأخيرة، ما يعنيني الآن أن تكون قطر معنا، وأن نكون مع قطر". 


المزيد على دنيا الوطن .. http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2014/04/18/524676.html#ixzz2yxlXS8U3

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق