قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 16 أبريل، 2014

كلما وقع السيستاني في بئر (مأزق) ألقوا إليه حبل الكذب لينقذوه منه.. لكن نسوا أن حبل الكذب قصير!

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
كلما وقع السيستاني في بئر (مأزق) ألقوا إليه حبل الكذب لينقذوه منه..
لكن نسوا أن حبل الكذب قصير!
شبكة البصرة
كتب عاشق الانسان
حدثت فيما سبق ضجة بخصوص موارد صرف أموال الخمس وأموال الأضرحة والمراقد المقدسة التي تقدر بمليارات الدولارات! خاصة أن مؤسسة الخوئي التي يشرف عليها السيستاني تقدر ميزانيتها بـ 300 مليار دولار في عقد التسعينيات ولها كثير من المشاريع في الغرب والشرق ولم يكن للعراق نصيب من هذه المشاريع التعليمية والخدمية والسكنية...!
فجاءت الكذبة التي تناقلتها كثير من المواقع من دون أي تحري أو تدقيق لأن القائمين عليها اعتبروا ذلك فتحا مبينا للمرجعية (العليا) التي تتعرض لأسئلة وتساؤلات كثيرة من قبل الناس ومن مختلف الشرائح وطوق نجاة لإنتشال أتباعه من موقفهم الذي كان الخجل والتزلزل ظاهرا عليهم...
فقد نشرت صحيفة المؤتمر التابعة لأحمد الجلبي هذه الكذبة في عددها 2760 ليوم 13 حزيران 2013 تحت عنوان : (عدد الشيعة في العالم يرتفع إلى أكثر من 400 مليون نسمة أي ما يعادل ربع عدد المسلمين في العالم)
حيث جاء في الخبر المنشور والذي نسب لوكالة رويترز كذبا وزورا وذكر أن الدراسة التي نشرت تحت عنوان الخبر أعلاه قام بها منتدى "ليوفورم" للدين والحياة العامة حيث جاء في سياق الخبر تعريف لهذا المنتدى : وهو مركز دراسات وأبحاث إحصائية إستراتيجية إنكليزي متخصص بالأديان والمذاهب والمعتقدات في..... العالم, مقره في ويستمنستر, قلب لندن, وله فروع ومكاتب في 222 دولة في العالم.!
علما أنه لا يوجد هكذا منتدى على الرغم من ان له فروع ب222 دولة!! وأيضا لا يوجد هكذا خبر في وكالة رويترز وان الترويج لهذا الخبر الهدف منه فك حصار السيستاني وإطلاق سراحه من سجن الأسئلة التي أثيرت بكثافة بخصوص صرف الأموال الشرعية التي لم يكن للعراق فيها نصيب يذكر!
وكانت هذه الدراسة (المكذوبة والتي نسجتها صحيفة المؤتمر) تتمركز على محاور ثلاثة :
1- زيادة أعداد شيعة أهل البيت (عليهم السلام). (لأجل أن يكون انتشارها واسعا!)
2- السيستاني اعلم علماء المسلمين سنة وشيعة. (لأجل إعادة ثقة أتباعه به بعد تعرضها لتزلزل!)
3- طريقة صرف الأموال الشرعية من قبل السيستاني. (وهذا هو بيت القصيد ومربط الفرس)
4- زهد السيستاني. (اذا كان زاهدا فما هي حاجته للمال؟!)

والغريب في الأمر أن وكالة براثا ومنتدى الكفيل التابع لشبكة الكفيل نشروا هذا الخبر ولم يذكروا صحيفة المؤتمر (التي هي أول من نشرت الخبر والتي بدورها نسبته لوكالة رويترز) بل نسبوه مباشرة لرويترز مع تغيير العنوان إلى : مركز دراسات بريطاني: السيستاني اعلم علماء المسلمين سنة وشيعه.

ومن ثم تناقلت مئات المواقع الخبر حتى أصبح متسالم الصحة والصدور!
والغريب في الأمر أن جزء من الخبر مقتطع نصا من موقع الموسوعة الحرة ويكيبيديا (Wikipedia) وهل يعقل أن وكالة رويترز أو أي منتدى غربي متخصص بالدراسات تعمل في خبرها أو تضع بدراساته (كوبي بيست) حيث ذكرت الدراسة المكذوبة عبارة :
((قام السيد السيستاني ببناء وتشيد وإنشاء المئات من المستشفيات والمستوصفات ودور العجزة ودور العبادة ودور الأيتام ومراكز للأرامل والمؤسسات الخيرية والثقافية والتعليمية والإنسانية والخدمية في كافة أرجاء المعمورة "بمليارات الدولارات" تأتيه من "الخمس" الذي يدفعه الشيعة للحاكم الشرعي. ويرعى السيستاني الملايين من الفقراء في أفريقيا والهند وباكستان وبنكلادش وغيرها من الدول كما قام في أوربا وأمريكا ببناء وشراء عشرات المباني وقام بتحويلها إلى مساجد وحسينيات للمسلمين المغتربين وعوائلهم وأطفالهم لكي يحافظ على هويتهم الإسلامية وعدم انخراطهم في المجتمعات الغير إسلامية.))


نشر في العدد 2760 ليوم 13 حزيران 2013

منتديات مدرسة الامام الحسين عليه السلام الدينية نشر بتاريخ 15 – 6 - 2013

نشر بتاريخ 28 - 6 - 2013

نشره بتاريخ 29-06-2013

نشر بتاريخ 29-06-2013

ونشره موقع براثا مرة اخرى بتاريخ 4/9/2013!

إن الهدف الرئيسي من هذه الكذبة هو الترويج لهذه المسألة التي ذكرتها الدراسة المكذوبة: (ولدى السيستاني ستراتيجية عادلة في توزيع أموال الخمس, مثلاً عندما يقوم ببناء مستشفى في إيران, يتم بناء تلك المستشفى بأموال إيرانية فقط, أي من أموال الخمس التي يدفعها شيعة إيران إلى المرجع السيستاني.))
وهنا يطرح السؤال نفسه هل أن العراق ليس فيه أموال حقوق شرعية (كخمس وزكاة واموال الأضرحة والمراقد المقدسة) حتى يحرم من هذه المشاريع والخمس فقط يأتي من الغرب بريطانيا وأمريكا وغيرها من دول الغرب وإيران وباكستان والهند وغيرها من دول الشرق!!

للعلم ان أول من نشر الخبر موقع صوت العراق قبل يوم واحد من نشره في صحيفة المؤتمر وجاء في ذيل الخبر (إعداد وتحرير فلاح القريشي للنشرة العربية) بريده

وهذا الخبر هو الوحيد الذي نشر لهذا الشخص وبهذا البريد في موقع صوت العراق! ولا اعلم كيف موقع خبري له شعبية وصيت واسع كصوت العراق ينشر هذا الخبر من دون تحقق من صحته وكيف يقوم المدعو فلاح القريشي بإعطاء الخبر لصوت العراق في حين انه يعمل كمعد ومحرر في وكالة رويترز في لندن؟! هل يعقل هذا؟

والغريب في الامر أيضا انه بعد ثلاثة أيام ينشر فلاح القريشي خبرا على موقع شبابيك ويدعي انه معد ومحرر لرويترز/ بغداد

وأيضا هذا الخبر لا وجود له في وكالة رويترز!
علما أن في وكالة رويترز يكون المعد غير المحرر وايضا بتاريخ مقارب لنشر الدراسة المزعومة... نشرت وكالة رويترز بتاريخ 1/6/2013 خبرا من بغداد وكان من (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن) ولا يوجد اسم لفلاح القريشي في أي خبر بوكالة رويترز!

علما أن صحيفة المؤتمر قامت بإعداد هذا الخبر (الدراسة المزعومة) بنفس اليوم الذي نشر في صوت العراق لان أي صحيفة يتم إعدادها قبل نشرها بيوم أول أقل من اليوم بالاضافة انه توجد شخصية رفيعة المستوى في حزب الجلبي وهو اعلامي مختص بالكذب وقد سبق له وان اطلق كذبة من النوع الكبير جدا وسيتم نشره في الايام القادمة ان شاء الله تعالى وهذه الكذبة أيضا جاءت لتخلص السيستاني من مأزق كبير وقع فيه!

وللتنويه أن الخبر الثاني العائد للمدعو فلاح القريشي والذي نشره على موقع شبابيك نقله موقع صوت الجالية العراقية بنفس اليوم اذا لم يكن يسبقه بكم ساعة!

وموقع صوت الجالية العراقية يوجد فيه قسم خاص لنشر نشاطات ممثل المرجعية في العراق واوربا وتوجهه واضح ومعروف لاغلب المتابعين للمواقع الاخبارية!!!
هل أصبحت المواقع الإخبارية بهذا التدني في التعامل مع الأخبار من دون التحقق من شخصية المرسل وهويته أم أنهم يتعمدون ذلك مراهنين على بساطة الناس؟!!
وهل أصبح الناس يصدقون كل ما تقوله وسائل الاعلام؟!
وهل وصل الامر بالمقربين من المرجعية الدينية أن يكذبوا نصرة لمرجعيتهم؟!
وهل نسوا الحديث المروي عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) إذ قال له رجل : المؤمن يزني؟ قال: قد يكون. قال: المؤمن يسرق؟ قال: قد يكون ذلك. قال يا رسول الله المؤمن يكذب؟ قال: لا قال تعالى : ((إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون) مستدرك الوسائل ج9 ص86 حديث 10289
أين هم من ميزان اهل البيت (عليهم السلام) وأين هم من أخلاقهم (عليهم السلام)؟!

ليس غريبا أن لا يوفق هؤلاء لنصرة شريعة الله سبحانه وتعالى بل ليس غريبا حينما يقف هؤلاء ضد شريعة الله عز وجل...!

وفي الختام أذكركم أني سأسلط الضوء ان شاء الله تعالى على كذبة كبيرة أخرى أنقذت السيستاني من مأزق كبير (لكن حبل الكذب قصير) وتم ضرب بعض مناوئيه من خلال هذه الكذبة واعتقد أن مطلقها ومطلق هذه الكذبة التي تناولتها بهذا المنشور هو شخص واحد وتربطه علاقة جيدة أيضا بمؤسسة الخوئي....

سأبقي الباب مفتوحا وليس مغلقا فكل من يشكك بهذا الكلام عليه أن يعطينا رابط موقع المنتدى المذكور مع رابط الدراسة سواء على الموقع الرسمي للمنتدى أو وكالة رويترز!

اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا أتباعه وارنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه
العراق تايمز
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق