قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الثلاثاء، 9 سبتمبر، 2014

نوال عباسي : أين منظمة حقوق الإنسان من بوش والمالكي ومجرمي الحروب الأخرين؟

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
أين منظمة حقوق الإنسان من بوش والمالكي ومجرمي الحروب الأخرين؟
شبكة البصرة
نوال عباسي
لقد ثبت للقاصي والداني بأن أمريكا متصهينة أكثر من الصهاينة لأنها تدعمهم مادياً وعسكرياً وسياسياً.. والكيان الاغتصابي بالنسبة لإمريكا يعد ولاية أمريكية بامتياز.. ومع ذلك فالعرب يلجأون إليها لحل القضية الفلسطينية.. عجبي يا عرب! عجبي لأنكم أصبحتم تحاربون وتقتلون بعضكم بسبب النعرات التي زرعتها أمريكا بينكم.. وأصبحتم كالعراة بعد أن جردتكم أمريكا من أسلحتكم الكيمياوية وقوتكم العسكرية.. ولم تقبل بالتفاوض بشأن الأسلحة الكيمياوية مع أي مسئول عربي.. بينما نراها تتفاوض مع الإيرانيين وتدللهم وتتغزل بهم.. أما الصهاينة فإنهم يمتلكون كل أنواع الأسلحة المحرم امتلاكها على العرب، كي يبقوا القوة الوحيدة في المنطقة.
الخراب العربي بدأ حين اعترف أنور السادات بحق الصهاينة في اغتصاب فلسطين.. وعقد معهم إتفاقية سلام منفرد.. وحول النصر الذي سجله أبطال مصر في إجتياز خط بارليف إلى هزيمة.. ثم ألى ركوع تحت أقدام أبناء شايلوك.. وكان خروج مصر من البيت العربي يعد مكسباً للصهاينة.. ثم بعده جاء حسني مبارك، وأكمل مشوار الركوع للصهاينة، والارتماء في أحضانهم وأحضان أمريكا.. مع نشر القطرية والفساد والمحسوبة والأمية والفقر والتخلف العلمي والثقافي على أرض الكنانة، حتى أصبحت مصر عبارة عن دولة ضعيفة لا وزن ولا قيمة لها في وطننا العربي.. حدث هذا التخلف بالتدريج ومنذ رحيل عبد الناصر.. أي منذ اربعين عاماً.. ولقد طفح غضب الشعب المصري، فانتفض انتفاضة أُسطورية وحطم اًصنامه.. وخلع التنح حسني مبارك في ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، ولكنه وقع فريسة بين أسنان الإخوان المتعصبين، الذين اختطفوا الثورة، وحكموا مصر لمدة عام برئاسة مرسي العياط والتنظيم الدولي للإخوان..
انتهجوا خلاله سياسة قمع الحريات، والإفتاءات الداعية إلى التخلف الإجتماعي، والتعصب الطائفي، والتضييق على حرية الشعب.. والإرتماء في أحضان الأمريكان والصهاينة والأتراك والقطريين المسيسين من الصهاينة لتمرير مخطط توطين الفلسطنيين في سيناء، وبيعة مصر لأتراك حلف شمال الأطلسي، وإلى المنظمات الدينة المتطرفة التي يقودها محمد الظواهري وزمره المنتشرة في أرجاء الوطن العربي.. ثم حاولوا إخراج مصر من ثوبها العربي وإلباسها ثوب الإمارة الإسلامية، فانتفض الشعب المصري مرة ثانية، وقاد المشير عبد الفتاح السيسيي انتفاضة تصحيح ثورة ألشعب على الرجعيين.. فخرجت الملايين تهتف له وفي 30يونيو/حزيران 2013 عزل (بضم العين) مرسي وزمره عن الحكم.. وأودعوا في السجون.. ويومها قامت الدنيا لدى الإخوان وآمريكا وقطر وتركيا ولم تقعد.. طبعاً أمريكا أصابها الذعر لأن مخططها في تمرير وطنك يا إسرائيل من النيل إلى الفرات، والشرق الأوسط الكبير الذي سيحكمه الصهاينة قد فشل وأصبح في مزبلة التاريخ..! 
اعتصم الإخوان المتطرفين في رابعة والنهضة بعد الثورة التصحيحية اعتصاماً مسيساً ومسلحاً، وكانت المطالبة بعودة العياط وأعوانه إلى سدة الحكم الشروط الرئيسة لفض الاعتصامين.. وكان التهديد بإحراق مصر إذا لم يستجب المسئولين لتلك المطالب، ولكن المسئولين لم يستيجبوا لمطالبهم التعجيزية، ولقد حاولوا معهم بشتى الوسائل والوساطات لفض الاعتصامين، وأمهلوهم خمسون يوماً، طالبين منهم العودة إلى بيوتهم، لكنهم رفضوا كل الواسطات حتى وساطة الأزهر رفضوها، وأخذوا يعتلون المنصات، مطلقين الخطب الرنانة، مع التهديد والوعيد بأبشع العواقب إذا لم تلبى مطالبهم.. وأصبحوا يهددون الأمن القومي المصري.. مما أجبر المسئولين إلى فض الاعتصامين بالقوة.. وسقط شهداء من المعتصمين ومن قوات الجيش المصري.. ولقد استشهد بعد فض الاعتصامين أعداداً كبيرة من حماة الوطن، أي من ضباط وجنود الجيش على أيدي عصابات الإخوان.. وما زال الإخوان يمارسون القتل والحرائق والخراب والدمار.. واغتيال رجال من ضباط وجنودالجيش.. آملين بعودة العياط وأتباعه إلى سدة حكم مصر مرة ثانية متجاهلين إرادة الشعب الذي رفضهم، ورفض عودة العياط..

الشعب الذي بنزوله الملايين إلى الميادين والشوارع أسقط الإخوان.. ثم انتخب السيسي رئيساً لمصر لمدة أربعة أعوام، ولقد وعد السيسي الشعب بأنه سيعيد إلى مصر والمصريين عزتهم ومجدهم. ثمة منظمة تسمى هيومن رايتس ووتش، مقرها في نيويورك، ثبت بأنها مسيسة لخدمة مصالح الإمبرياليين.. ويعلم أعضائها أن فض إي اعتصام خاصة إذا كان مسلحاً يعد حقاً مشروعاً للحفاظ على أمن الوطن القومي.. لكن المنظمة عقدت اجتماعا في بيروت لتدين المسئولين المصريين وأولهم السيسي، وتتهمهم بارتكاب المجازر.. جاء في التحقيق بإنه سقط 817 قتيلاً من المعتصمين، و114 من رجال الشرطة، خلال فض الاشتباك المسلح بين المعتصمين ورجال الأمن.. التقرير يشمل 188 صفحة، وثمة إدانة للسيسي و للمسئولين المصريين واتهامهم بارتكاب جريمة حرب يجب محاسبتهم على إرتكابها.. 

ومن منطلق حماية الإنسان والدفاع عنه وعن حقوقه..! أود لفت أنتباه المسئولين في منظمة حقوق الإنسان الذين هرعوا إلى لبنان بعد أقل من عام على فض الاعتصامين، وعقدوا اجتماعهم العتيد، وأصدروا تقريرهم الناقص كما جاء في صحيفة الشروق المصرية وإدانوا فيه المسؤلين المصريين..! لماذا لم تجتمعي يا لجنة حقوق الإنسان بعد احتلال العراق الذي مضى عليه عشرة أعوام وتدينين المسئولين الأمريكيين والصهاينة على ارتكاب المجازر في العراق وفلسطين؟ أما من حقوق للملايين من العراقيين الذين قتلهم وهدم بيوتهم وأعدمهم وهجرهم وإحتل وطنهم النذل مجرم الحرب جورج بوش الصغير وذنبه توني بلير! أما من حقوق لعشرات المئات من العراقيين الذين أحرقهم بوش باليورانيوم المنضب في الفلوجة والمطار.. وسببب التشوهات والعاهات لهم! أما من حقوق للعراقيين عن المجازر ألتي إرتكبها بوش وذئابه بحق الشعب العربي العراقي! أما من حقوق لمئات الألاف من الفلسطيين الذين طردهم الصهاينة عن وطنهم واستوطنوا مكانهم! أما من حقوق للفلسطينيين للذين قتلتهم وتقتلهم عصابات الصهاينة في فلسطين دون حق لتفريغ الأرض من أصحابها الأصليين! أما من حقوق للفلسطينيين ولأهل غزة عن المجازر التي ارتكبها ويرتكبها الصهاينة ويذبحون منهم يومياً العشرات! يذبحون لأنهم يطالبون بحقوقهم في الحياة الكريمة على أرضهم الحقوق الموجوة في بنود حقوق الإنسان..! 

إنني لم أستطع أن أُحصي أعداد مجرمي الحروب الذين أجرموا بحق ألشعب العربي.. ولا أن أحصي أعداد الذئاب التي تنهش في اللحم العربي.. إنني أعتب على المحامين العرب لأنهم لم يشكلوا لجنة للتحقيق في جرائم الحرب التي ارتكبها بوش والصهاينة.. ويطالبون باعتقالهم والتحقيق معهم.. ومحاكمتهم محاكمة علنية, أو إلى تحويلهم إلى محكمة الجنايات الدولية.. ولا أعتب على منظمة حقوق الإنسان المسيسة التي لم تعقد أي اجتماع تطالب فيه باعتقال ومحاكمة مجرم الحرب بوش أو بلير أو المالكي أو النتن ياهو أو غيرهم من مجرمي الحروب الذين أوصلونا إلى الدواعش.. لقد أصبحت الغربان تغطي وجه السماء العربية وتنعق بالخراب وتفترش أرض الأعرب.. وعما قريب سنصبح في مزبلة التاريخ إذا لم تنهضوا يا عرب وتطردوا الغربان من سمائكم وأرضكم..لقد طفح الوجع يا أُمتي حتى أصبحت أبكي عليك كما بكيت على أُمي.!
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق