قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 21 أكتوبر، 2015

لنا الرشيد والمنصور والمعتصم ..ولكم ابن برمك والعلقمي وسليماني.. لنا ذي قار والقادسية ولكم (الغوغاء والغدر) وليس لكم في ارضنا الا ذكرى خيانة اجدادكم لهم (ع) وخيانتكم !

لنا الرشيد والمنصور والمعتصم ..ولكم ابن برمك والعلقمي وسليماني.. لنا ذي قار والقادسية ولكم (الغوغاء والغدر) وليس لكم في ارضنا الا ذكرى خيانة اجدادكم لهم (ع) وخيانتكم !

كتب بواسطة: تغلب الموصل.   المرابط العراقي
traitor93
لنا الرشيد والمنصور والمعتصم ..ولكم ابن برمك والعلقمي وسليماني .
لنا المستنصرية والملوية ودار الحكمة ....والاف العلماء ،ولكم ابو غريب وبوكا وجكليتة الامام .
لنا الصادق والكاظم وابو حنيفة والبصري , ولكم كسرى والخميني وخامنئي واوباما.
لنا علي ....ولكم ابو لؤلؤة.

لنا ذي قار والقادسية والقادسية ,ولكم (الغوغاء والغدر) (وفنادق واشنطن ولندن واحتلال العراق) !
لنا بغداد والبصرة والموصل ...ولكم كل عاصمة تسكعتم في شوارعها تتامرون (لقتل) الموصل والبصرة وبغداد .
لنا كربلاء وسرّ من رأى ....ولكم كرب وبلاء ,وساء من رأى !
لنا سيف حيدرة ولكم خنجر (رامسفيلد)
لنا الفاروق وخالد وسعد والمثنى ولكم رستم وشوارتزكوف (وابو عزرائيل)
لنا محمد واله واصحابه (خير البرية) , ولكم الصفوي (واحفاده واجداده) وبوش شر البرية.
لنا الله والقران ولكم الشيطان والشاهنامه ودستور بريمر .
لنا ديننا ولكم قبوركم
فاحملوها وأخرجوا لأن العراق لنا بطوائفنا ومذاهبنا (وولائنا له) ....
.وايران لكم (وامريكتها) بطائفيتكم ومذهبكم الشاذ (وخيانتكم له ).
احملوها واخرجوا....وان صعب عليكم (حملها) استعينوا كما فعلتم بصاحبكم الامريكي يحملها على دبابته ويخرج بها وبكم من ارضنا.
لأننا (أهل) من (يطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما واسيرا) وانتم سرقتم طعام المسكين و شردتم اليتيم وقتلتم الاسير بعد ان ملأتم صدر (من اطعم كل هؤلاء) قيحا.
لكم (من ال البيت ) دمهم الذي سفكتم و(خمسهم) الذي سرقتم , ومظلوميتهم التي تسببتم انتم بها كي تظلموا اصحابهم واحفادهم (بحجتها) , فاحملوا مراقدكم ، خذوا القباب ( الذهبية ) والشبابيك فهي ما يهمكم واتركوا التراب الذي خنتم وساكنيه ،
فلاشأن لكم به او بهم
و(اجمعوا مواكبكم) وتوجهوا بها الى حيث مزار المجوسي الذي قتل زوج ام كلثوم ابنة علي وفاطمة (رض) .اقيموها هناك والطموا ماشاء لكم اللطم والتطبير . وسبّوا (الصدّيق) جد الصادق الذي ولده مرتين ...بعيدا عن ارضنا .
لأن الحسن والحسين والعباس والكاظم والصادق لنا .....وليس لكم في ارضنا الا ذكرى خيانة اجدادكم لهم (ع) وخيانتكم انتم .....لنا ولعراقنا.
تغلب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق