قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الثلاثاء، 6 أكتوبر، 2015

غارعشتار : فتاة سورية تقتحم يوتيوب: ذكية وجميلة ومحللة خطيرة

فتاة سورية تقتحم يوتيوب: ذكية وجميلة ومحللة خطيرة

غارعشتار

انتشر هذا الفيديو انتشارا واسعا على الانترنيت واعتبره الكثيرون أفضل ما قدم من تحليل لأزمة اللاجئين (السوريين) ، وتتحدث فيه فتاة سورية تعيش في استراليا ولها قناة على يوتيوب اعتادت ان تتناول فيها كل ما يمس وطنها الأصلي سوريا. وفيما يلي ترجمتي لحديثها في هذا الفيديو.

انشغلت وسائل الاعلام بقضية اللاجئين السوريين وكأنها تحدث اليوم فقط ولكنها تحدث منذ 4 سنوات. وايلان ليس اول طفل يغرق، فقبله في الشهر الماضي غرقت طفلة عمرها 11 سنة على الشواطيء المصرية. لماذا اذن تتحمس الميديا الان؟ حسنا انه الوقت المناسب لفرنسا واستراليا للانضمام الى الولايات المتحدة لقصف سوريا
امريكا طلبت من استراليا ان تنضم للتحالف قبل اسبوع من موت ايلان وهي الان تتخذ من موته حجة لحصد التعاطف لهذا الصغير من اجل القاء القنابل على المزيد من الاطفال السوريين.
انظروا الى هذا العنوان في صحيفة (صن) (52% يقولون اقصفوا سوريا الان) والى جانب العنوان شعار يقول (من اجل ايلان)
هذه هي المدينة  التي جاء منها ايلان.وقد قصفت الى انقاض. انهم حتى لم ينتظروا ان يبرد جسد ايلان حتى يستغلوا موته.
وكذلك تركيا تستغل ايلان للدفع الى اقامة ملاذات آمنة في سوريا
صورة صفحة من مدونة توني كارتالوجي وفيها موضوع بعنوان (ازمة لاجئين مدبرة لتبرير (ملاذ آمن) في سوريا) وفيها انه في حين تحاول الميديا الغربية تصوير تدفق اللاجئين المفاجيء وكأنه جاء من العدم الى ابواب اوربا فالحقيقة ان اللاجئين كانوا لسنوات يتجمعون في معسكرات شاسعة في تركيا.
لهذا قبل ان تلوحوا بلافتات الترحيب باللاجئين عليكم ان  تعرفوا بعض الامور:
 - الحرب واللاجئون كانا بسبب ان الولايات المتحدة والغرب دعما المتمردين الاسلاميين (القاعدة ) في سوريا
كوباني المدمرة التي خرجت منها اسرة ا يلان الكردي
 - انهم يلقون باللائمة في ازمة كل اللاجئين على حكومة الاسد ويحاولون اقناع العالم بضرورة شن الحرب على سوريا ولكن كيف يكون ذلك واللاجئون ليسوا من سوريا وحدها وانما من العراق وافغانستان والصومال وليبيا ايضا، من كل الاماكن التي تدخلت فيها
امريكا. بل انهم يعتبرون حتى الافارقة سوريين لأنهم يعتقدون ان الرأي العام من الغباء بحيث لا يعرف الفرق.
 كما جرى تضخيم اعداد السوريين لأن لاجئين اخرين من الباكستان وغيرها اخفوا جوازاتهم وزعموا انهم سوريون
( لقطة عن لاجئين سوريين يقولون انه كان على القارب 25 عراقيا و4 سوريين فقط) وان العراقيين قالوا ان بيوتهم تهدمت وليس لديهم جوازات ولهذا سيقولون انهم سوريون
- إن دول الخليج الغنية لا ترغب في استقبال اللاجئين السوريين لأنها لا ترى فيهم عربا وتفضل دعم وتمويل داعش.
إن الليبراليين الذين يتباكون الان على اللاجئين هم  الذين صنعوا هذه الازمة. شخص مثل انجلينا جولي تسببت في خروج اللاجئين قبل 4 سنوات بتشجيع الحرب على سوريا والتطهير العرقي وكذلك منظمة العفو الدولية التي طالبت بالتدخل في ليبيا ثم ذرفت دمع التماسيح على الضحايا الذين تسببت فيهم. ثم في مأساة سوريا حين دعم اللبراليون الجيش السوري الحر الذي كانت بعض كتائبه ترفع اعلام القاعدة.
عار عليكم لأنكم دمرتم بلادنا الجميلة
هذه الازمة لم تحدث حين عبر السوريون الى اوربا ولكن حين عبر الاوربيون الى  سوريا للانضمام الى داعش
ولكن ما يسمى التحالف لمحاربة داعش هو كذبة لأنه ليس لديه نية فعلا لهزيمة داعش
فبدلا من التنسيق مع الجيش العربي السوري وهو القوة الوحيدة القادرة على الارض، فهم يساعدون داعش على ضرب هذا الجيش
قبل  اربع سنوات كانت سوريا بلدا متقدما غنيا حتى أنه  استوعب مليونين من لاجئيي العراق. الان نحن اصبحنا لاجئين.اللاجئون السوريون يريدون المساعدة ولكن للعودة الى بلادهم. تقريبا نصف سكان سوريا هم لاجئون الان.
7 ملايين تقريبا داخل سوريا والباقي خارجها
 
توطينهم جميعا في اوربا غير ممكن والحل  الوحيد هو اعادتهم الى بلادهم وهم يريدون ذلك . استمع اليهم :
(لقطات بعض اللاجئين وهم يبدون رغبتهم في العودة الى وطنهم سوريا)
لمساعدتهم في العودة الى سوريا عليكم الضغط على حكوماتكم لوقف الحرب هناك وذلك
- بمنع تركيا وقطر والسعودية من تمول القاعدة وارهابيي داعش
- منع الدعم السياسي الامريكي للمتمردين المرتبطين بالقاعدة
- منع حكوماتكم من قصف سوريا
- انهاء العقوبات
- المساعدة في اعادة بناء سوريا
وإذا لم ترغبوا في قدوم اللاجئين الى بلادكم توقفوا عن التصويت للسياسيين الذين يحبون تدمير البلدان الاخرى
بعض الناس لا يحترمون السوريين ، (تضع صور العلماء الذين برزوا في العالم وهم من اصل سوري ومنهم ستيف جوبز)
وتتحدث عن سوريا مهد الحضارة وبوابة التاريخ
لايمكن ان تحرموا السوريين من بلادهم، فالذل نصيب من ليس لهم وطن، انظروا ماحدث للفلسطينيين.
السوريون كانوا يعيشون حياة مرفهة قبل تدخل حكوماتكم. (لقطات يظهر فيها سوريون يتحدثون كيف كانوا يعيشون حياة جيدة قبل الحرب)
 ++
سألها أحد المعلقين الاستراليين كما يبدو (على يوتيوب) سؤالا أراد إحراجها وتصويرها ان ولاها لسوريا وليس لاستراليا التي تعيش فيها وتحمل جنسيتها: لماذا تضعين علم سوريا الى جانبك وليس هناك أثر لعلم استراليا؟
أجابته:  أولا - العلم هذا اشتريته من دمشق ولم اجد مثله يباع في استراليا (العلم صغير مما يوضع على المنضدة) ثانيا - سوريا هي التي تشن عليها الحرب، ولو كانت استراليا هي التي تقصف لدافعت عنها.
قارنوا اجابتها من اجابة ذلك الخائن العراقي الذي قال ان صوت قصف بلده الاصلي العراق مثل وقع انغام الموسيقى!!
معلومات عن الفتاة السورية: اسمها الحقيقي مرام سوسلي وتعتبر على الانترنيت (منافسة كيم كاردشيان السورية) في الشكل على الأقل. ويعتبرها آخرون طالبة شهرة. وآراؤها المؤيدة لاستقرار سوريا تثير جدلا في أوساط الساعين الى الحروب والدمار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق