قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الاثنين، 16 يونيو، 2014

الى فيلق الاعلام المجاهد في الوطن العربي والمهجر


 الى فيلق الاعلام المجاهد في الوطن العربي والمهجر 

شبكة ذي قــار
 قيادة فيلق الاعلام
 

رغم تكرار رجاءنا وطلباتنا من الرفاق الحزبيين وانصار البعث من غير الحزبيين بتجنب وصف البعث بانه قائد الثورة وبان الرفيق المجاهد عزة ابراهيم هو قائدها او انه رئيس جمهورية العراق الشرعي الا ان البعض وبحسن نية مازال يردد هذه الاقوال المضرة بوحدة الثورة العراقية والتي تنتظرها عناصر معينة وتستغلها لاشعال الفتن بين الثوار وتحويل الثورة الى صراعات فئوية . لذا نرجو من الجميع ما يلي :

1 – بما ان الثورة هي ثورة كل المجاهدين العراقيين من وطنيين وقوميين واسلاميين فان نسبها لحزب او جماعة بعينها يضر بوحدة الثوار لهذا يرجى التوقف فورا عن تكرار استخدام هذه الاوصاف .

2- لقد اعلن البعث مرارا في بياناته وعلى لسان امينه العام المجاهد الكبير عزة ابراهيم بان السلطة تحت اقدامنا وان هدفنا الاسمى هو تحرير العراق وان الحكم في العراق بعد التحرير يأتي عبر صناديق الانتخاب وليس بالقوة ، الامر الذي يجعل وصف المجاهد عزة ابراهيم برئيس جمهورية العراق الشرعي متناقضا من موقف الحزب ومصلحة الثورة العراقية ، لذا نرجو التوقف التام عن استخدام هذا الوصف .

3- نشير الى انه لا توجد صفحة للمجاهد عزة ابراهيم في الفيسبوك او غيره ولذلك فكل صفحة تحمل اسمه في الفيس بوك او غيره عبارة عن تعبير محبة بعص الشرفاء له وهي بهذا الاطار لا تعبر الا عن راي اصحابها ونرجو من اجهزة الاعلام عدم الاقتباس منها ونسبه للرفيق المجاهد عزة ابراهيم .

قيادة فيلق الاعلام  ١٥ / حـزيران / ٢٠١٤

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق