قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الخميس، 2 أكتوبر، 2014

المتظاهرون من انصار السيد الصرخي ينددون بوكيل السيستاني لقيادته السجون السرية وسرقة اموال العتبات

عبد المهدي الكربلائي صاحب الموبقات وسارق أموال العتبات
احمد كامل 
عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (اجتنبوا السبع الموبقات - يعني المهلكات - قلنا: وما هن يا رسول الله؟ قال: الشرك بالله، ....... , وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق، .......، وأكل مال اليتيم، والتولي يوم الزحف،........) وهذه الموبقات لم يترك عبد المهدي الكربلائي واحدة منها الافعلها ..فقد اشرك بالله تعالى شركاً خفياً ويتظاهر بتوحيده قوله تعالى (وما يؤمن أكثرهم بالله الا وهم مشركون ) فحبه للواجهة والاموال والترف والمنصب وسرقته لاموال العتبات المقدسة التي هي تحت إشرافه تذهب لحاشيته ومؤسساته في بلد فيه الملايين من اليتامى والفقراء, وما إفتراءته ودعاياته الكاذبة لغيره بمحاولة الاستيلاء عليها الا هروبا الى الأمام و للتغطية على افعالها وسرقاته وتوجيه الانظار والخداع على أنه النزيه الحريص عليها ؟! وقتله للأنفس الزكية من أتباع السيد الصرخي الحسني حقداً وتشفيا, وتوليه وجبنه وهروبه وعدم تطبيقه لفتوى الجهاد الكفائي التي افتها بها مرجعه, ولكن الله تعالى بالمرصاد, فقد هلك عبد المهدي الكربلائي بمرض مخزي وفاضح (الأيدز) والذي معروفة أسبابه عند الجميع, فأي وكيل وأي مؤتمن هذا وأي مدعي ومتظاهر بزي القديسين , وأي مرجعية يمثلها
المتظاهرون من انصار السيد الصرخي ينددون بوكيل السيستاني لقيادته السجون السرية وسرقة اموال العتبات


http://arabsolaa.com/articles/view/204060.htm
المصدر جوجل +

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق