قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأحد، 1 يونيو، 2014

صلاح المختار : مؤتمر قومي؟ نعم، عربي؟ لا (2)؛ معاد لاهميته

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
مؤتمر قومي؟ نعم، عربي؟ لا (2)؛
شبكة البصرة
صلاح المختار
إيّاك تجني سكرًا من حنظل فالشيء يرجع بالمذاق لأصله
الامام الشافعي

لماذا يحاولون حجب نور الشمس؟
ليس اقدر على قلب الحقائق، حتى المادية المنظورة والتي يمكن لمسها والتأكد من وجودها وقوتها، من سحرة القرون الوسطى الذين ادعوا انهم قادرون على حجب نور الشمس، لذلك اطلق على هؤلاء لقب (سحرة)، كناية عن قدرتهم على قلب الحقائق وتغيير الوقائع بخداع مموه لا يستطيع الانسان العادي اكتشافه حتى لو احس بوجود شيء ما خاطئ. حكومة المؤتمر القومي تتميز بانها تعتمد على سحر القرون الوسطى الاسود في ممارسة دورها (القومي) المشهود، فهي لذلك مستعدة لنسب كل عمل له قيمة وتأثير ايجابي قام به طرف محدد ومعروف الى طرف اخر لا صلة له بالعمل الكبير لان للسحرة مصلحة في تقديسه حتى لو كان مدنسا حتى شعر الرأس!
خذوا المثل التالي على تغيير وقائع الواقع الذي نعيشه في العبارة التالية في بيان حكومة المؤتمر :
(يستشرف المؤتمر مستقبل الأمّة في ضوء ما آلت إليه الأوضاع الدولية وصراعات القوى المتحكّمة بها. وفي هذا السياق يلحظ المؤتمر تراجع الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأوروبية وتالياً الكيان الصهيوني في ميزان القوى، فباتت كلها عاجزة عن امتلاك إستراتيجية موحدة ومتماسكة فضلاً عن فقدانها لزمام المبادرة وتتالي الإخفاقات في السيطرة وبات لها منافسون دوليون وإقليميون كروسيا والصين والهند والبرازيل وإيران وجنوب إفريقيا.).

قبل كل شيء لو قرأ احدكم هذه الفقرة دون معرفة من كتبها فمن تتوقعون ان يكون كاتبها او قائلها؟ بلا تردد انه احمدي نجاد الذي يثرثر بلا تعب مرددا ان ايران كان لها الفضل بانهاء الهيمنة الاستكبارية الامريكية وطبعا كل الطاقم الايراني الحاكم يردد ذلك!
لاحظوا اولا قول : المؤتمر (يستشرف) مستقبل الامة، هل تذكركم كلمة (يستشرف) بشيء اخر؟ مثلا نوستراداموس الذي استشرف مستقبل العالم وليس الامة فقط؟ (عبقرية) سحر حكومة المؤتمر يتجلى في انها قلبت طبيعة الاستشراف فجعلته استشراف الماضي لاجل استعارة معطياته وليس المستقبل مع ان الاستشراف استخدم في ذلك البيان بمعنى توقع المستقبل! فما معنى التناقض في السياق الزمني وتكسيره؟
فرية حكومة المؤتمر الواردة في الفقرة اعلاه تدحضها حقيقة معروفة واعترفت بها عناصر هذه الحكومة سابقا وهي انه بفضل المقاومة العراقية، وليس غيرها سواء كانت روسيا او الصين او ايران، تخلت امريكا مرغمة عن الهدف المعلن بعد الغزو وهو البقاء في العراق على الاقل نصف قرن كما اكد بوش الابن وهو في ذورة غباءه عندما اعتقد بانه انتصر! وقررت اعتماد ستراتيجية مخابراتية جديدة للعودة الى العراق بعد اكمال دماره وخرابه وهذه المرة ايضا اعتمادا على ايران (قائدة مقاومة وممانعة) حكومة المؤتمر القومي!
وهذه الحقيقة هي ايضا السبب الرئيس والمعروف والمعترف به امريكيا وعالميا في فقدان امريكا دور القوة المهيمنة على العالم وليس روسيا او الصين او ايران، فلولا استنزاف امريكا في العراق بقتلى تجاوز عددهم ال50 الف قتيل، وليس خمسة الاف كما تدعي امريكا، وبجرحى ومعوقين جسديا ونفسيا بلغ عددهم حسب احصاءات الحكومة الامريكية اكثر من مليون، ولولا تكبيد المقاومة العراقية لامريكا خسائر مادية وصلت او ستصل حتما الى حوالي 3 تريليون دولار كما اعترف خبراء اقصاديون امريكيون، لولا ذلك الانجاز العراقي الحاسم الذي حول ازمة الحرب على العراق الى ازمة امريكية داخلية يومية ومباشرة تؤثر على الناس وحياتهم ومستوى معيشتهم واستقرارهم فانقلبوا وصاروا ضد الحرب بعد ان كانوا معها باغلبية ساحقة، لما تراجعت امريكا بسرعة اقليميا وعالميا لتجنب اكبر كوارثها القاتلة وهي انهيار النظام الرأسمالي الامريكي من داخله نتيجه عجزه عن تحمل اعباء حرب جرته جرا الى الخسارة الكارثية!
اذا كان سحرة حكومة المؤتمر يعترضون على هذه الحقيقة ندعوهم الى الحوار الهادئ حول هذا الامر بتقديم ما لديهم لاثبات ان ايران لها دور في تدهور مكانة امريكا كقوة مهيمنة على العالم. بل اذا كان لديهم اي دليل على ان روسيا او الصين او الهند او اي طرف اخر لعب دورا في فقدان امريكا لذلك الدور تقديمه الان لنفي ما نقوله.
ان العالم كله شهد الكيفية التي اعيدت فيها امريكا الى حجمها الحقيقية وليس الدعائي، ولذلك فهو يعرف، ووفقا لمسار مادي فولاذي للاحداث، بان هذه الاطراف التي اعتمد عليها سحرة حكومة المؤتمر لاثبات ان امريكا تراجعت بفضل مقاومتها لها اما انبطحت امام امريكا، كما فعلت روسيا بقبولها الواقعي توسع النيتو شرقا رغم توقيع اتفاقية بين امريكا والرئيس الروسي يلتسين بعدم توسعه، وهذا مثال واحد فقط على الانبطاح الروسي وهناك الكثير من الامثلة الاخرى، او انها مارست لعبة مزدوجة فانعزلت وانبطحت بنفس الوقت تجنبا لاي صدام مع الثور الامريكي الهائج كما فعلت الصين، او انها تماهت مع الخطة الامريكية واصبحت تنفذها حرفيا خصوصا شرذمة العراق والامة العربية كما فعلت ايران بتوليها مسؤولية المهمة الاكثر خطورة في المخطط الصهيوامريكي وهي نشر الفتن الطائفية في الوطن العربي.
اذن من كان السبب الرئيس في تدهور مكانة امريكا وفقدانها لدور القوة المهيمنة؟ انها المقاومة العراقية فهي فقط وليس غيرها من حطمت اسطورة امريكا التي لاتقهر وجرتها جرا الى مستنقع الهزيمة بعد استنزاف هائل مادي اولا وبشري ثانيا لم تعد تحتمله فقررت الانسحاب ليس من العراق فقط بل من مشروعها الامبراطوري العالمي، حتى لو كان عملا تكتيكيا او مؤقتا.
نذكّر ايضا بان ما استشرفه سحرة حكومة المؤتمر سبق وان اعلن للعالم وسمعه العالم قبل 22 عاما وسط تفجيرات بدأ الحرب العالمية الثالثة في عام 1991 فقد وقف القائد الشهيد صدام حسين ليقول من شاشات التلفزيون حرفيا (ان امريكا بدأت تتدحرج من قمة هرم العالم الى السفح بعد ان ضربت بغداد)، وبعد ذلك قام مناضلون ومثقفون عراقيون منذ عام 1991 يوضحون لم اخذت امريكا تفقد موقعها المتفرد في نظام ارادته عالميا جديدا يدشن عصر هيمنتها الكاملة والمطلقة على العالم.
واكدوا ان امريكا لن تنجح ولن تتقدم وان تراجعها وتدحرجها من سفح العالم حتمي لانها مصابة بمرض بنيوي ادخلها مرحلة الشيخوخة وان هذه الشيخوخة لا يمكن عكسها او ايقافها حتى لو كان ممكنا تعطيلها قليلا. بل فعلوا اكثر من ذلك حينما حددوا كيفية منع امريكا من اطالة عمر امبرياليتها عبر الهيمنة على العالم واستغلال موراده لتحقيق ذلك، فاكدوا على ان هذه الازمة البنيوية يمكن ان تستفحل وتتفجر لتعلن انحسار الامبريالية الامريكية وتراجعها بصورة كبيرة في حالة اجبار امريكا على القتال في اكثر من جبهة لان ذلك سيبدد مواردها وقدراتها ويكشف حجمها الحقيقي، مما يسمح ببروز قوى دولية جديدة لتتقاسم معها النفوذ في العالم تنهي مرحلة التفرد الامريكي، وحددوا الصين وروسيا واليابان والهند. كل ذلك حصل في التسعينيات من القرن الماضي، اي حينما كان السحرة مراقبين ومتابعين لما يحدث وربما وقتها فكروا بتأسيس مؤتمرهم العتيد!
هذا مافعله ابناء العراق ثم طبقوه عمليا بالاصرار على مواصلة الصراع مع امريكا رغم الاختلال الهائل في موازين القوى، فرفض العراق الانحناء والاستسلام واعاد البناء وواصل التمسك بحقنا المطلق في كل فلسطين ورفض التنازل عن تأميم النفط، واعد بتدريبات متواصلة عشرة ملايين عراقي لحرب العصابات وهم من اصبحوا لاحقا المصدر الاساس للمقاتلين في المقاومة العراقية بكافة فصائلها بعد الغزو في عام 2003، وبتواصل صراعهم وتمسك ابناء العراق بالمبادئ القومية الحقيقية، المنزهة عن سحر القرون الوسطى، اجبرت امريكا على خوض حرب الغزو والتي كانت تتويجا طبيعيا لصمود العراق ورفضه الانحناء.
وهكذا انكشفت امريكا كليا امام العالم بصفتها نمرا حقيقيا – كما قال ماو تسي تونغ - ولكنه من ورق سهل التمزيق فقامت المقاومة العراقية بتمزيق النمر الامريكي شر ممزق وشاهد العالم كله تلك العملية التاريخية فتشجعت كل الدول والامم على تحدي امريكا بعد ان شاهدت العراق يتحداها ويجرها الى الهزيمة المحققة. وتلك كانت البوابة الحقيقية التي دخلت منها مجددا قوى اخرى الى حلبة التنافس الدولي وانتهت مرحلة التفرد الامريكي.
ما معنى ذلك اختصارا؟ انه يعني ان من كان السبب الاول والاهم في انهيار المشروع الامبراطوري الامريكي هو العراق بصموده المذهل منذ عام 1991 وبقتاله الاسطوري للقوات الامريكية، اما الوجه الاخر المكمل والمرتبط عضويا بالاخر فهو ان ايران لعبت في هذه المعارك دور الداعم الاخطر والاكثر فاعلية لامريكا والموفر لاسباب نجاح غزوها وليس العكس!

لماذا يريد سحرة حكومة المؤتمر نسب دور لايران في تراجع امريكا؟ الهدف واضح وهو تقديم شهادة على ان ايران تقاوم وتمانع مع انها في الواقع كانت اقرب شركاء امريكا في غزو العراق وافغانستان كما اعترف اكثر من مسؤول امريكي وايراني وكما اكدت كل الوقائع التي مازلنا نعيشها ولم تصبح بعد ماضيا بعيدا يمكن الاختلاف حول تفسير ما يكتب عنه، بلالدليل الاهم على صحة ذلك هو انتهاء عملية الانسحاب الامريكي من العراق بتسليمه الى ايران وليس الى عملاء امريكا التقليديين الذين كانوا فرحين نتيجة ثقتهم بان امريكا التي خدموها وحرضوها على غزو العراق ستكافئهم بتسليمهم العراق!
واضح من البيان انه اراد دعم التوسع الامبريالي الايراني وتسويقه وتسويغه للسذج او لمن يستعجل نصرا ولو وهميا او ملغوما بالف قنبلة، كانتصارات حزب الله التي ندفع ثمنها غاليا جدا في العراق وسوريا ولبنان، وفي المقام الاول فلقد زج اسم ايران بين القوى الصاعدة التي حجمت النفوذ الامريكي لاجل تقديم وقود يديم دعم انصار ايران العرب لها ويمنع عزلها خصوصا بعد او تورطت بعمل اكمل كشف كافة تقاطيع وجهها الامبريالي الشديد القباحة وهو التدخل العسكري المباشر والرسمي في العراق وسوريا في نفس فترة صدور البيان واصدار الاوامر لحزب الله بدخول سوريا وانقاذ النظام من السقوط الذي توقع كل مراقب انه اصبح حتميا بعد ان فقد اي امكانية للقتال، واعلان ايران بصراحة بانها تعتبر خسارة سوريا اهم من خسارة الاحواز، كما قال الملا طائب مهدي احد قادة الحرس الثوري الايراني، وسنعرف المعنى الكامل لهذا القول اذا اخذنا اخذين بنظر الاعتبار ان الاحواز العربية المحتلة تقدم لايران بين 80 - 90 % من مواردها من النفط والغاز وهما مصدر قوة ايران الرئيس، فسوريا اهم من الاحواز لانها المركز الخارجي لعملية التفريس للوطن العربي تحت غطاء التشيع المزيف مثلما هي القاعدة الاساسية للدفاع عن ايران بكافة الوسائل بما في ذلك المخابراتية!

ان اخطر ما في بيان المؤتمر ليس ما نص عليه، وهي انحرافات خطيرة جدا على الامن القومي العربي، بل ان توقيت صدروه اخطر واهم في دلالاته العملية، فلقد صدر في نفس الوقت الذي كان فيه الحرس الثوري الايراني وقوات حزب الله يقاتلون في (يومهم الموعود) بعشرات الالاف في القصير ويقتلون الاف السوريين بدم بارد وينتشرون في دمشق وحول حلب وغيرها من المحافظات السورية، في هذا الوقت بالذات، وليس قبله او بعده، يصدر مؤتمر يسمي نفسه قوميا وعربيا بيانا يمجد فيه ايران باعثا برسالة الى حكومتها تقول حرفيا وبدقة (سيروا على بركة الله ونحن معكم حتى النهاية)! كما انه بيان يبعث برسالة اخرى للرأي العام العربي خصوصا السذج والخدج تقول (لا تصدقوا من يتهم ايران بالتدخل لحماية نظام ما فهي تتدخل في سوريا لحماية المقاومة والممانعة)!
ولئن كان تجاهل بيان المؤتمر لحالة العراق في مسعى واضح لانكار شرعية الانتفاضة الوطنية العراقية فان تمجيد ايران بنسب ادوار لها غير حقيقية هدفه المباشر والواضح هو دعم الغزو الايراني لسوريا مباشرة. واخر ملاحظة على هذه الفقرة من البيان هي التالية : رغم ان كل العالم يعرف بالدور الحاسم للمقاومة العراقية في اسقاط اسطورة امريكا وافشال مشروعها الامبراطوري الا ان البيان لم يشر ولو من بعيد الى ذلك بل تعمد وضع ايران بين الدول التي لها الفضل في انزال امريكا من قمة الهرم العالمي!!! وارتكب فاحشة انكار ان المقاومة العراقية مازالت مستمرة والقول انها انتهت او ان من كان يقاوم انحرف الان!!! كيف ذلك؟ ولماذا يتبني مؤتمر يدعي انه قومي عربي موقف انكار وجود مقاومة عراقية حاليا؟
يتبع.....
16/6/2013
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق