قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

السبت، 12 سبتمبر، 2015

أتظاهر من أجل من الدولة الدكتاتورية الوطنية المدنية ...وطز بالأحزاب الدينية المليئة بالطائفية..! - رسالة وطنية

أتظاهر من أجل من الدولة الدكتاتورية الوطنية المدنية ...وطز بالأحزاب الدينية المليئة بالطائفية..! - رسالة وطنية

كتب بواسطة: سيروان بابان - المرابط العراقي.
upr011
تحت نصب الحرية
اتظاهر واطلب عودة الدكتاتورية كما يطلق عليها المتخلفون.. وطز بكل الاحزاب الدينية العفنة المليئة بالطائفية...والى جنهم هم واحزابهم
اطلب الدكتاتورية. ..لأجل تبا للمستحيل وعاش المجاهدون والله أكبر
شعار الدكتاتورية. ..وبه تم إعادة بناء واعمار العراق بعد عام 1991 بعد أن دمر العدوان الأمريكي الغربي. ...أتعرفون تم إعادة اعماره بمادتين فقط هما: العقل العراقي الذي هاجر ويهاجر.. 
بالعملة العراقية الطبع...وتوفير قوت الشعب بنظام البطاقة التموينية ل 14 مادة
أريد الدكتاتورية لأجل أعلاه. ....و كذلك
لأجل وحدة الشعب..
لأجل الخدمات كلها
لأجل التعليم المجاني المتقدم
لأجل التأمين الصحي الحكومي المتقدم
لأجل إعادة النور وانهاء الظلام
لأجل حماية المواطن وأمنه
لأجل حماية الحدود من التدخلات الأجنبية وتدخلات دول الجوار
لأجل إعادة الجيش العراقي العظيم
لأجل أن يحترم المواطن عندما يسافر إلى أي بلد
لأجل إعادة بناء المجتمع وفق الأسس الوطنية وإلغاء الطائفية في حوارات المجتمع
لأجل إعادة أموالنا التي نهبوها ونهبوا أموال الاجيال
لأجل وضع حد للهوية والعملاء والجواسيس
لأجل أن يحترم المواطن أخيه المواطن
لأجل الفن والجمال والحب
لأجل مستقبل الأجيال
طبعا تتفاجؤون اني اطلب الدكتاتورية؟ ؟؟
أقول لكم لماذا؟؟
امريكا ومن معها من دول الحلف الاستعماري هي دول دكتاتورية بامتياز؟ والدليل ضربوا قرارات مجلس الأمن عندما رفض استخدام القوة ضد العراق. ..لكنهم شكلوا حلفا في البداية من 8 دول ماسونية. .ولأجل ضمان مستقبل أجيال أبنائهم احتلوا العراق من أجل إلغاء تأميم النفظ وإعادة شركاتهم. ..وقتل الشعب وتدمير الجيش الذي كان يحمي السيادة الوطنية والاقتصادية. ...شكلوا حكومات وجيش تحمي شركاتهم التي تنقب وتعمل في العراق والحكومات وعملائهم مو مشكله عندما يسرقون. .

لأنهم بدكتاتوريتهم سرقوا العراق وتاريخه وحاضر ومستقبل أجيال وقتلوا شعبه. .يجلسون في قلعة خاصه بهم. ..وهذه القلعة تغطيها خيمة كلاوات اسمها الديمقراطية. ..وأسوأ ويدعمون كل القنوات الإعلامية وهي بالمئات لأجل دعم نظامهم الدكتاتوري الذي احتلوا به العراق وكل القنوات تعمل لتثبيت النظام الفاشي الخاص بالاحتلال. ..وحتى البغدادية التي تثور الشعب اليوم. .ترفع شعار الإصلاح. ..لأنها لاتريد تغيير النظام الطائفي بالعراق. .والدليل الهجوم الذي يشنه بعضهم على أي نوع من الحوار ..ولايرفعون شعار نريد اسقاط النظام والدستور الطائفي ....ولا يريدون إنهاء مشروع الدم والاجتثاث الموجود في دستور الاحتلال. ..ويظلون يؤكدون على المرجعيات وغيرها. ..ونسوا أن الكثير من رجال دين المرجعيات كلها هم أساس البلاء. .ولأن تركيزكم على أن تقود المرجعيات الثورة وفق معطياتكم التي تروجون عنها في اعلامكم. ..
نعم. ..انا اطلب عودة نظام وطني دكتاتوري وان كان من مجموعة أحزاب وطنية غير مرتبطة بأجندات اقليمية أحزاب لها شأن في تاريخ العراق وفي بناءه ونهضته. ..واستبعاد الدين السياسي. ..وسلطة المرجعيات الدينية بكل أشكالها من الدخل في الدولة والشعب وسياستهما. .
إذن. ..لا بد من الدولة الدكتاتورية الوطنية المدنية ...وطز بالأحزاب الدينية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق