قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 2 سبتمبر، 2015

وسط استمرار الفشل الأمني والإرهاب الحكومي الدموي.. الأمم المتحدة تكشف عن مقتل وإصابة أكثر من 3 آلاف في العراق خلال شهر آب الماضي.! - تقرير

وسط استمرار الفشل الأمني والإرهاب الحكومي الدموي.. الأمم المتحدة تكشف عن مقتل وإصابة أكثر من 3 آلاف في العراق خلال شهر آب الماضي.! - تقرير

كتب بواسطة: يقين - وكالات. المرابط العراقي
iraqblood
كشفت منظمة الأمم المتحدة في إحصائية لها اليوم الثلاثاء عن مقتل وإصابة أكثر من ثلاثة آلاف شخص في العراق خلال شهر آب الماضي.

ونقلت وكالات الأنباء عن المنظمة قولها في بيان نشر مساء اليوم الأول من شهر أيلول؛ إن الأرقام التي صدرت عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق "يونامي"، أفادت بمقتل ما مجموعه ألف و(325) شخصًا، وإصابة ألف و(811) آخرين بجروح جراء أعمال العنف والنزاع المسلح التي وقعت خلال شهر آب 2015.
وبحسب البيان؛ فإن عدد القتلى المدنيين من الرقم المذكور، بلغ خمسمائة وخمسة وثمانين شخصًا، فيما بلغ عدد الجرحى المدنيين ألفًا و(103) أشخاص، دون أن يتم احتساب عدد الضحايا المدنيين الذين قتلوا وأصيبوا بمحافظة الأنبار في المدة ذاتها.
وفيما يخص هذه الإحصائية؛ فإن (740) فردًا من القوّات الحكومية بمختلف تشيكلاتها قتلوا في الشهر نفسه، بينما أصيب (708) آخرين بجراح مختلفة، وقد أشار البيان إلى أن هذه الحصيلة لا تشمل قتلى وجرحى القوّات الحكومية من جراء العمليات العسكرية في محافظة الأنبار أيضًا.
وبموجب ذلك؛ فقد أكّد البيان أن العاصمة بغداد كانت الأكثر تضررًا من ناحية أعداد القتلى والجرحى، إذ بلغ مجموع الضحايا المدنيين فيها ألفًا و(69) شخصًا بواقع (318) قتيلاً و(751) جريحًا.
وتعد هذه الأرقام كبيرة بشكل لافت قياسًا إلى نظيراتها قبل شهر؛ إذ سبق للأمم المتحدة في مثل هذا اليوم من شهر آب المنصرم أن اعلنت عن إحصاء ما مجموعه ألف و(332) قتيلاً في العراق خلال شهر تموز.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق