قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

السبت، 5 سبتمبر، 2015

الى رحمة الله رفيقنا المناضل والصحفي الكبير الأستاذ ضياء حسن يامن نطق لسانك وقلمك حبا بالعراق وشعبه الصابر والجسور

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
(يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي الى ربك راضيةً مرضية
فأدخلي في عبادي وادخلي جنتي)
صدق الله العظيم
الى رحمة الله رفيقنا المناضل والصحفي الكبير الأستاذ ضياء حسن
يامن نطق لسانك وقلمك حبا بالعراق وشعبه الصابر والجسور
أخوكم د. فؤاد الحاج: تعزية برحيل رفيق الدرب والكلمة المعبرة أبو هدى
د. أبا الحكم: تعزية برحيل المناضل الرفيق ضياء حسن
مازن التميمي: تعزية بوفاة الرفيق المناضل ضياء حسن (ابو هدى)؛
الدكتور عبدالإله الراوي: نعي الرفيق المناضل والكاتب ضياء الحسن 
صباح ديبس: نعي البعثي الاصيل والكاتب ضياء الحسن
د. حناني ميا والعائلة: رسالة تعزية ورثاء برحيل أبن العراق البار الاعلامي المناضل الاخ والزميل العزيز ضياء حسن، أبي الشهيدين هدى وعلي
بصراوي: تعزية بفقدان المناضل والكاتب الكبير المرحوم ضياء حسن
شبكة البصرة: تنعى علما من اعلامها الكبار وهو المناضل ضياء حسن عضو مكتب الثقافة والاعلام القومي للحزب
التحالف الوطني العراقي: تعزية بوفاة المناضل الكبير الاستاذ ضياء حسن
الاستاذ الدكتورعبدالسلام سبع الطائي: نعي ورثاء ابن الفيحاء الصحافي الاصيل ضياء حسن
رفيقك ضياء الصفار: وداعاً رفيقي العزيز أبا هدى
عبدالرزاق الهاشمي: تعزية بوفاة الرفيق المناضل ضياء حسن
اخوكم عدنان الطالقاني: تعزية بوفاة الاستاذ ضياء حسن
قيادة قطر العراق لحزب البعث: تنعي الرفيق المناضل ضياء عبد الرزاق حسن
اخوكم عوني القلمجي: تعزية بوفاة الرفيق والصديق والمناضل ضياء حسن
الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر: تعزيه ومواساة برحيل الرفيق المناضل ضياء حسن رحمه الله
نسر العراق النقشبندي: تعازي بوفاة ابن العراق البار الرفيق ضياء حسن
مكتب الثقافة والاعلام القومي لحزب البعث: رحيل المناضل الكبير ضياء حسن ابو هدى
رفاق البعث في الدول الاسكندنافية: نعي المناضل والصحفي الكبير الأستاذ ضياء حسن
سرور ميرزا: نعي المناضل وفارس الكلمة الأستاذ ضياء حسن
شبكة البصرة
تعزية برحيل رفيق الدرب والكلمة المعبرة أبو هدى
رحمه الله رفيق الدرب والكلمة المعبرة أبو هدى وأسكنه فسيح جنانه وإنا لله وإنا إليه راجعون
لعائلته الصغيرة ولعائلته الكبيرة الممتدة من زاخو إلى البصرة ولرفاق دربه داخل وخارج الوطن أحر التعازي.
لقد كان شريفا في مواقفه ونضاله وقلمه في وسائل الإعلام الحرة منبراً لكلمة الحق التي آمن بها كما كان صوته في فضائية العراق صرخة هادرة في وجه الطغاة
أخوكم د. فؤاد الحاج


تعزية برحيل المناضل الرفيق ضياء حسن
رحل عنا فجأة مناضلاً عزيزاً لم تثنه عاديات الدهر عن مسيرة شعبنا العظيم صوب الخلاص الوطني والتحرر من أسر الاحتلال الأمريكي- الفارسي لعراقنا الأشم..
ورحيله كان مؤلماً لكافة رفاقه ومحبيه.. لا نملك سوى أن نعزي أنفسنا وعائلته الكريمة، ونتقدم إليها بأحر التعازي داعين العلي القدير أن يتغمده برحمته الواسعه ويدخله في رحاب جنانه، ويلهم أهله وذويه ورفاقه الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون..
د. أبا الحكم 4/9/2015


تعزية بوفاة الرفيق المناضل ضياء حسن (ابو هدى)؛
ببالغ الأسى والحزن تلقينا نبأ وفاة الرفيق المناضل ضياء حسن (ابو هدى) الذي كان وفيا للمبادئ مخلصا لبلده صادقا في قلمه وكلمته محبا لاهله وشعبه، نسأل الله ان يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه وأحبائه الصبر والسلوان. (وأنا لله وأنا اليه لراجعون)
مازن التميمي


نعي الرفيق المناضل والكاتب ضياء الحسن
لقد رحل المناضل الذي بذل كل ما استطاع دفاعا عن وطنه الذي أحبه بكل إخلاص
وقد صعقنا بوفاته
تغده الله برحمته وأدخله جنانه الواسعة وألهم أهله وذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.
الدكتور عبدالإله الراوي


نعي البعثي الاصيل والكاتب ضياء الحسن
لم نعرفك من قبل ولكن قرئنا لك كثيرا ياضياء حسن كأحد اعمدة الثقافة العراقية الحرة والموقف الحر الباسل حتى نهاية مشوارك النضالي الوطني القومي الأنساني لرفض ومقاومة احتلال وطنك الحبيب العراق، لقد عرفناك مناضلا عراقيا أصيلا وبعثيا باسلا شهما على وطنك وأمتك،
نم قريرا ياضياء.. اخوانك العراقيون وبعثييهم المقاومون الثائرون وهاهم اخوتهم المتظاهرون يزيدوهم عدة وعدد انشالله ليقربوا ومعا النصر المبين لتحرير وحرية العراق والعراقيين، آملين لعائلتك الكريمة ورفاقك واصدقاءك الصبر والسلوان
انا لله وانا اليه رجعون
صباح ديبس 3/9/2015


رسالة تعزية ورثاء برحيل أبن العراق البار الاعلامي المناضل الاخ والزميل العزيز ضياء حسن، أبي الشهيدين هدى وعلي
الأعزاء في عائلة الفقيد ضياء حسن المحترمون
الأعزاء رفاق درب الفقيد وأبناء العراق الذين يقارعون المحتل المجرم وعملائه المحترمون
ببالغ الأسى ومزيد الأسف تلقينا نبأ رحيل الأخ والزميل العزيز الاعلامي المناضل ضياء حسن الشخصية الوطنية والثقافية والأجتماعية مبكرا وفي غير اوانه بسبب الغربة والمرض، نشاطركم الأحزان بهذا المصاب الأليم سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنـاته ويلهمكم جميعا ويلهمنا جميل الصبر والسلوان، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء انه سميع مجيب.
برحيل الانسان المناضل، المجاهد، المقاوم، الطيب، المحب، الهادئ، والدمث الاخلاق، فان العراق قد خسر شخصية مرموقة من شخصياته الكبيرة المحبوبة.
ادامكم الله بخير برعايته الألهية ذخرا وملاذا لشعبكم الكريم، ويجعل هذا المصاب الأليم خاتمة احزانكم.
وانا لله وانا اليه راجعون...
شركاء احزانكم المتألمون لكم
د. حناني ميا والعائلة
وأسرة موقع البيت الآرامي العراقي
ميونيخ - المانيا


تعزية بفقدان المناضل والكاتب الكبير المرحوم ضياء حسن
نتقدم بعزائنا الكبير لعائلة الفقيد المرحوم والمناضل الكبير استاذنا ضياء حسن والى قيادة الحزب ومقاومتنا الوطنية المسلحة الباسلة التي تصارع قوة الشر من اجل تحرير الوطن المحتل المذبوح. ان الشهيد المناضل والكاتب والمحلل السياسي الاستا ذ المرحوم ضياء حسن كان وسيبقى علم من اعلام المناضلين في دحر الاحتلال وتدمير عملائه وعملياته السياسية القذرة التي يقودها اليوم الفرس المجوس بمساعدة حلفائهم في واشنطن العاصمة الرئيسية للعدوان وسفك الدماء. سيبقى قلم الشهيد والمفكر ضياء حسن رصاصة دائمية بصدور الغزاة الماسونيين الصهاينة واحلفائهم الفرس المجوس الصفويين.
الى رحمة الله تذهب ايها الشهيد العزيز فنم قرير العين واهنئ فشعبك سوف يحقق حلمك العظيم بالتحرير القادم انشاء الله.
بصراوي 3-9-2015


تنعى شبكة البصرة علما من اعلامها الكبار
وهو المناضل ضياء حسن عضو مكتب الثقافة والاعلام القومي للحزب
تنعى شبكة البصرة علما من اعلامها الكبار وهو المناضل ضياء حسن عضو مكتب الثقافة والاعلام القومي للحزب واحد القامات العالية في الاعلام العراقي ومن رواده الكبار والذي وافته المنية وهو في الغربة. وتتقدم شبكتنا الى اهله ورفاقه ومحبيه في العراق والوطن العربي باحر التعازي مع دعاءنا لله ان يسكنه فسيح جناته وان يلهم اهله ومحبيه الصبر على خسارته التي لا تعوض
شبكة البصرة


تعزية بوفاة المناضل الكبير الاستاذ ضياء حسن
الرفاق الاعزاء في حزب البعث العربي الاشتراكي
بمزيد من الحزن والأسى تلقينا، في التحالف الوطني العراقي، نبأ رحيل المناضل الكبير الاستاذ ضياء حسن. والتحالف الوطني العراقي رئيسا وقيادة واعضاء يعتبرون الراحل الكبير ضياء حسن رجلا شجاعا شهدت له بذلك ساحات النضال في العراق على وجه الخصوص، واضافة الى هذا التاريخ المشرف على مستوى الوطن، فانه قد سخر حياته لخدمة قضايا الامة العربية وفي المقدمة منها قضية فلسطين.
لم يفقد حزب البعث وحده مناضلا عنيدا مثل ضياء حسن، وانما فقدته عموم الحركة الوطنية العراقية. نعم لقد رحل ابا هدى بجسده ولكن روحه ستبقى بينا شعلة متقدة تنير الطريق لكل المناضلين في العراق
تغمد الله الفقيد بواسع رحمته واسكنه فسيح جنانه وألهمكم وأهله ورفاقه واصدقائه الصبر السلوان.
وإنا لله وإنا إليه راجعون
التحالف الوطني العراقي
3/9/2015


نعي ورثاء ابن الفيحاء الصحافي الاصيل ضياء حسن
إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ..ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ
بعين دامعة وقلب محزون راضي بقضاء الله وقدره تنعي الجالية العراقية والجمعية العراقية لحقوق الانسان في السويد والدول الاسكندنافية بن الفيحاء الصحافي الاصيل ضياء حسن احد اقدم مؤسسي الصحافة العراقية النظيفة الامينة على مبادئها واخلاقها المهنية والوطنية السامية، توفي المغفور له ابا الشهيدين هدى وعلي يرحمهم الله يوم امس في السويد،  ساهم الصحافي الجليل في صناعة اجيال من الصحافين يشار لهم بالبنان، نسال الله ان يكونوا صدقة جارية له (إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعوا له).
ان العين لتدمع وان القلب ليحزن وانا على فراقك يا ابا الشهيدين لمحزونون
اللهم اغفر له وارحمه.. وعافه واعف عنه.. واكرم نزله.. ووسع مدخله.. اللهم جازه بالحسنات إحسانا.. وبالسيئات عفواً وغفرانا.. اللهم أنزل على قبره الضياء والنور. واجمعنا به في الفردوس الأعلى من الجنة.. برحمتك يا أرحم الراحمين)
ختاما نسال المولى عز وجل انيلهم اهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان وحسن العزاء
وإِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ
الاستاذ الدكتورعبدالسلام سبع الطائي
رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في السويد والدول الاسكندنافية
19 ذي القعدة 1436 هجري/ 03-09-2015م
ستوكهولم


وداعاً رفيقي العزيز أبا هدى
وداعاً أخي ورفيقي وصديقي ضياء حسن!!!
وداعاً لرفيق الغربه المخلص الوفي أبا هدى!!!
بقلوب ملؤها الحزن والاسى ننعي لكم رجل الثبات والصدق والاخلاص، سأفتقدك أيها العزيز في كل لحظه وفي كل وقت، أحتاج خبرتك وذاكرتك الجميله التي تطرب وأنت تتحدث بها، لاسيما عندما أستفز ذاكرتك ببعض الأسماء لرفاق مناضلين متعمداً لاستثارتك، وكنت بدون كلل تستمر في الحديث عن المواقف النضالية لكل من يرد أسمه وساهم في السفر النضالي لحزب الامه حزب البعث العربي الاشتراكي، كيف لا وأنت المناضل الصلب في صفوفه منذ بدء تشكيل أولى خلايا الحزب في الأعظمية الباسله، برحيلك أيها الصديق الوفي أنما نخسر الخبره والذاكره والرمز في دماثة الخلق والوفاء والصدق وصلابة الموقف المبدئي المؤمن بقيم الامه ومبادئها. رحمك الله أيها العزيز ضياء، وأسكنك الله فسيح جنانه في الفردوس الأعلى مع الصديقين والشهداء وحسن أولئك رفيقا،وألهم العائله وأيانا ورفاقه ومحبيه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.
رفيقك ضياء الصفار


تعزية بوفاة الرفيق المناضل ضياء حسن
الى عائلة الرفيق المناضل ضياء حسن المحترمون
أقدم خالص العزاء وأصدقه لرحيل العزيز أبا هدى الى جوار ربه الأعلى.. لقد فقدتم وفقدنا عزيزا عراقيا عربيا أتسم بالأصالة والوفاء والوطنية الصادقة والشجاعة والخلق الرفيع والتواضع.. بقي صامدا وثابتا في أخلاصه لعراقيته وعروبته وفي أقسى الظروف، وبقي قلمه المتميز في الدفاع عن العراق ومناضلا صلبا ضد الأحتلال وأذنابه.. أدعوا الله عز وجل أن يسكن فقيدكم وفقيدنا الغالي فسيح جناته ويلهمكم جميعا ورفاقه الصبر والسلوان... وأنا لله وأنا ايه راجعون...
عبدالرزاق الهاشمي


تعزية بوفاة الاستاذ ضياء حسن
الى عائلة المرحوم الاستاذ ضياء حسن
ببالغ الحزن والاسى، تلقينا نبأ وفاة المناضل الكبير الاستاذ ضياء حسن، وبهذا المصاب الجلل لا يسعنا الا وان نتوجه بتعازينا ومواساتنا لكم والى كافة الاخوة المناضلين في حزب البعث العربي الاشتراكي الشقيق، نسأل الله عز وجل ان يلهم الجميع الصبر والسلوان ويتغمد الفقيد برحمته الواسعة.
انا لله وان اليه راجعون.
اخوكم عدنان الطالقاني
الامين العام للحزب الشيوعي العراقي - اللجنة القيادية


قيادة قطر العراق لحزب البعث تنعي الرفيق المناضل ضياء عبد الرزاق حسن
بسم الله الرحمن الرحيم
(يا أيتها النفس المُطمئنة إرجعي الى ربك راضية مرضية
 فأدخلي في عبادي وأدخلي جنتي)
صدق الله العظيم

تنعى قيادة قطر العراق لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق المناضل ضياء عبد الرزاق حسن الذي وافاه الاجل بعد مكابدته لمرض عضال... وقد كان رحمه الله مثالاً للبعثي الملتزم بمبادئ الحزب والمناضل  لتحقيق اهدافه وقد جاهدَ طيلة السنوات الماضية بقلمه السيال لفضح المحتلين وعملائهم وساهم مع رفاقه كتاب البعث والمقاومة في تعزيز جبهة النضال الفكري والثقافي والاعلامي لمسيرة الجهاد والتحرير الظافرة.
تغمده الله برحمته الواسعة وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه ورفاقه الصبر والسلوان .
وإنا لله وإنا إليه راجعون.
قيادة قطر العراق
في الثاني من ايلول 2015


تعزية بوفاة الرفيق والصديق والمناضل ضياء حسن
لجميع اخوة واصدقاء الراحل العزيز الاستاذ ضياء حسن
لرفاقه في حزب البعث العربي الاشتراكي
ببالغ الحزن والالم والاسى، تلقيت خبر رحيل الرفيق والصديق والمناضل ضياء حسن، الذي ظل وفيا للعراق واهله طيلة سنين عمره الزاهرة بالنضال والكفاح. وضياء ايضا قدم كل ما لديه من اجل قضايا الامة العربية وقضية فلسطين في مقدمتها، مثلما توج نضالاته في موقفه الصلب والشجاع ضد الاحتلال الامريكي لبلدنا العزيز العراق، ناهيك عن خلقه الرفيع وتواضعه ونكران ذاته وايمانه العميق بقدرة الشعب العراقي على تحقيق الانتصار النهائي ضد اعدائه كافة. كما اتصف ابا هدى بالصبر والتحمل وخاصة حين فقد اعز ما لديه وهم ابنائه الذي اغتالتهم يد الغدر والخيانة المتمثلة بالميليشات المسلحة التابعة لايران. لم افقدك كاخ ورفيق يا ضياء، ولم تفقدك الحركة الوطنية العراقية فحسب، وانما فقدك العراق والامة العربية. وليس لدي ما اقدمه لابي هدى سوى تقديم التعازي الحارة لاهله وذويه ورفاقه، وادعو الله بان يسكنه فسيح جنانه وان يلهم الجميع الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.
اخوكم عوني القلمجي
3/9/2015


تعزيه ومواساة برحيل الرفيق المناضل ضياء حسن رحمه الله
الرفيق المجاهد عزة ابراهيم حفظك الله ورعاك
الرفاق المناضلين في القيادتين القومية والقطرية المحترمين
الرفاق مسؤول وأعضاء مكتب الثقافة والاعلام القومي لحزب البعث العربي الاشتراكي
الاخوه والاخوات عائلة واقارب الفقيد ضياء حسن رحمه الله
ببالغ الأسى والحزن وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة الرفيق ضياء حسن ابو هدى رحمه الله
نتقدم بأحر التعازي والمواساة القلبية سائلين المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد العزيز بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه وكل محبيه جميل الصبر والسلوان .
نشاطركم آلمكم وحزنكم بمصاب رحيله..
وإنا لله وإنا اليه راجعون
الاتحاد العام لشباب العراق في المهجر


تعازي بوفاة ابن العراق البار الرفيق ضياء حسن
ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ وفاة ابن العراق البار الرفيق ضياء حسن اتقدم بأحر التعازي والمؤاساة لهذا المصاب سائلين الباري عزوجل ان يلهم اهلة الصبر والسلوان أنا لله وأنا اليه راجعون .
نسر العراق النقشبندي


رحيل المناضل الكبير ضياء حسن ابو هدى
ينعى مكتب الثقافة والاعلام القومي الرفيق ضياء حسن عضو المكتب الذي توفي اليوم بعد معاناة من المرض، وكان الرفيق ضياء مناضلا صلبا من الرعيل الاول لمناضلي الحزب في العراق وعاش كل مراحل نضاله وشارك فيها بدور متميز. والرفيق ابو هدى هو اعلامي بارز ايضا اتقن مهنة الصحافة وبقي علما فيها، وبعد الاحتلال واصل نضاله بلا هوداة رغم مرضه وفقد ابنته الشهيدة هدى وابنه الشهيد علي على يد الاحتلال، رحم الله الفقيد الكبير واسكنه جناته والهم رفاقه وقبل اهله ومحبيه الصبر على هذه الخسارة الكبيرة وان لله وانا اليه راجعون.
مكتب الثقافة والاعلام القومي لحزب البعث العربي الاشتراكي


نعي المناضل والصحفي الكبير الأستاذ ضياء حسن
بقلوب يعتصرها الألم والحزن والأسى ينعى رفاق ومناضلي البعث في الدول الاسكندنافية رحيل المناضل والصحفي الكبير الأستاذ ضياء حسن، الذي برحيله فقد العراق علما من أعلامها، وخسر النضال الوطني العراقي مناضلا سخر حياته لقضية شعبه بإيمان وصدق وتفان، ووقف نفس موقف الشرف والإباء والتضحية مع جميع قضايا الأمة، فهو المناضل الصلب الرافض لجميع أشكال الاستسلام والخنوع ومشاريع العمالة والاحتلال، المؤمن بحتمية انتصار المشروع النهضوي التحرري للأمة. وهو إلى جانب تلك الصلابة المبدئية، الإنسان الطيب الوقور المتواضع، يستقبل الجميع بابتسامته المعهودة التي تدخل القلب دون استئذان.
لقد كان الراحل الرفيق ضياء حسن (ابو هدى) مدافعا صلبا عن قضايا امته. ومناضلا جسورا في مقارعة محور الشر الامريكي الصهيوني الفارسي. ولم يدخر جهدا في الدفاع عن قضية العراق. ونذر حياته للبعث والعراق وقدم ابنائه شهداء للعراق بعد ان اغتالتهم يد ميليشيات ايران القذرة.
بهذه المناسبة الاليمة يتقدم رفاق البعث في الدول الاسكندنافية باحر التعازي الى عائلة الفقيد ورفاقة وذويه وندعو الله سبحانه ان يلهمم الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون
رفاق البعث في الدول الاسكندنافية
2/ايلول/2015


نعي المناضل وفارس الكلمة الأستاذ ضياء حسن
رحمة الله عليك يافارس الكلمة يا ابو الشهيدين
رحمة عليك يامن نطق لسانك وقلمك حبا بالعراق وشعبه الصابر والجسور
رحمة الله عليك وانت ترفد قراؤك واحباءك بما يجول في بلدنا العزيز وتشجعهم على، أهمية التكاتف بصوت امة عربية ولها رسالة خالدة
سيتذكرك الأجيال ويقرأ مآثرك السياسية الوطنية والقومية
ستبقى رمزا للصحافة الرياضية والسياسية
أحزننا أن تسقط من صهوة الجواد وانت فارس لها لكن القدر تغلب، وهذا من العلي القدير
تدمع العين ويعتصر القلب ولكن هناك من سيكمل مابدأته
اللهم اسكنه فسيح ونعمات وفردوس جناتك والهم ذويه ومحبيه ومن سار بدربه الصبر والسلوان
وانا لله وأنا اليه راجعون
سرور ميرزا

شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق