قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

السبت، 12 سبتمبر، 2015

فيديو مسرب يسلط الضوء على قضية التعذيب في السجون العراقية شهد العراق مؤخراً عمليات قتل وتهديدات وملاحقات لناشطين بارزين

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
فيديو مسرب يسلط الضوء على قضية التعذيب في السجون العراقية
شهد العراق مؤخراً عمليات قتل وتهديدات وملاحقات لناشطين بارزين
شبكة البصرة
ياسين السليمان
بث ناشطون عراقيون اليوم الثلاثاء، مقطع فيديو يظهر تعذيب مليشات صفوية لمعتقلين من مكون معين وإجبارهم على الاعتراف بتنفيذ عمليات "إرهابية" ضدهم.
ويظهر الفيديو الذي تداوله ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي أحد عناصر المليشيات الصفوية وهو يضرب بالسوط أحد المعتقلين، فيما ينتقد شخص آخر قريب منه طريقة تعذيبه للمعتقل ويقول له بسخرية: "غلط.. غلط.. غلط"، في إشارة إلى أن هذه الطريقة ليست صحيحة"، ويأخذ السوط من صاحبه ليقوم بضرب المعتقل ويجبره على ترديد كلمات "يا زهراء يا زهراء"، وهو قسم يتداوله عناصر المليشيات الصفوية يقولون إنه من أجل الاستعانة بـ"فاطمة الزهراء" بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وفي المقطع كذلك؛ يقوم أحد أفراد المليشيا بالضحك والاستهزاء أمام الكاميرا، في حين يقوم الشخص الآخر بضرب المعتقلين، ما أدى في النهاية إلى فقدانهم لوعيهم من شدة التعذيب الذي تعرضوا له من قبل المليشيا".

- تعذيب ممنهج
وعن عمليات التعذيب الممنهج التي تقوم بها مليشيا الحشد الشعبي والمليشات المرتبطة بنائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الذي تم إلغاء منصبه، كمليشيا عصائب أهل الحق وحزب الله وكتائب المختار، قال مصدر قضائي عراقي رفيع: إن "المحاكم في العاصمة بغداد تتلقى يومياً عشرات الدعوات عن انتهاكات وتعذيب وقتل واغتيال في بغداد والمحافظات، تقوم بها مليشيا الحشد الشعبي ومليشيات أخرى لها ارتباطات بجهات سياسية متنفذة في الحكومة العراقية، إلا أن مجلس القضاء الأعلى يوجه سراً بعدم التعاطي أو التفاعل مع معظم الدعاوى".
وأضاف المصدر إن "المحاكم بالرصافة والكرخ في بغداد بالإضافة إلى باقي المحافظات تتلقى يوماً بلاغات عن تعذيب معتقلين في سجون سرية خارج إطار القانون تابعة للمليشات، وعلى مسمع ومرآى من الأجهزة الأمنية والحكومة العراقية، إلا أن الحكومة أيضاً تقف عاجزة أمام نفوذ تلك المليشات في قوات الأمن ودوائر الدولة العراقية، بما فيها السلك القضائي".
وأوضح المسؤول الذي يعمل في مجلس القضاء الأعلى، مفضلاً عدم ذكر اسمه، أن "نقابة المحامين العراقيين بدأت مؤخراً بالتحرك لدعم مطالب المتظاهرين، التي تطالب رئيس الحكومة حيدر العبادي بتطهير السلطة القضائية من الموالين لنائب الرئيس العراقي المقال نوري المالكي، بما فيهم مدحت المحمود رئيس مجلس القضاء الأعلى".

- انحدار مؤسسة القضاء
ويرى مراقبون أن القضاء العراقي قد انحدر في عهد مدحت المحمود انحداراً غير مسبوق، لا سيما التستر على انتهاك قانون حقوق الإنسان العراقي، وعدم التطرق لملف الاعتقالات العشوائية وإلقاء القبض دون مسوغات قانونية أو أوامر قضائية، والسكوت أمام انتزاع الاعترافات تحت الإكراه بالتعذيب، وإيداع المعتقلين في السجون من دون توجيه تهم وعرضهم على المحاكم، وتستره على انتهاكات رئيس الحكومة العراقية السابق، نوري المالكي، للقوانين التي تخص سرقة الأموال ودعم المليشيات.
وبحسب المتابعين للشأن العراقي، فإن المحمود قدم خدمات لحكومة المالكي مناقضة للدستور العراقي؛ من خلال تقديم تفسيرات لقضايا مختلف عليها تنسجم مع المصلحة الشخصية لكتلة دولة القانون التي يتزعمها المالكي وقتها، لا سيما تفسيره لمعنى الكتلة الكبرى التي يحق لها تشكيل الحكومة داخل مجلس النواب العراقي، بالإضافة إلى موقفه المتناقض من أهلية هيئة المساءلة والعدالة، والتستر على أنتهاكات جهاز مكافحة الإرهاب الذي يرتبط بمكتب المالكي حينما كان رئيساً للوزراء.
وشهد العراق مؤخراً عمليات قتل وتهديدات وملاحقات لناشطين بارزين، لهم الدور المؤثر في التظاهرات التي تشهدها المدن العراقية المطالبة بالإصلاحات ومحاسبة كبار المسؤولين في الحكومة العراقية، في حين نُفذت عمليات خطف وقتل من قبل ملثمين مجهولين، كما وصلت تهديدات لناشطين آخرين عبر مكالمات هاتفية ورسائل خطية، تهددهم بالقتل إذا ما حاولوا المساس بـ"الوطنيين"، بحسب ما جاء في بعض التهديدات.
الخليج أونلاين 2015-09-08

اليكم فديو تعذيب المعتقليين
 
شبكة البصرة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق