قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 13 مارس، 2013

بعد الترهيب والابتزاز والتحرّش الفاضح بموظفاتها.. التنسيق مع (دائرة المنظمات غير الحكومية التابعة للأمانة العامة لما يسمى مجلس الوزراء) رشاوى تدفعها حكومة (نوري المالكي) لمنظمة "اليونيسكو" من أموال الشعب العراقي المنكوب.! - معلومات مثيرة


بعد الترهيب والابتزاز والتحرّش الفاضح بموظفاتها.. التنسيق مع (دائرة المنظمات غير الحكومية التابعة للأمانة العامة لما يسمى مجلس الوزراء) رشاوى تدفعها حكومة (نوري المالكي) لمنظمة "اليونيسكو" من أموال الشعب العراقي المنكوب.! - معلومات مثيرة

iraqtt
على الرغم من اختيار العاصمة العراقية بغداد أسوأ مدينة في العالم يمكن العيش بها لعام 2012 سواء من ناحية الخدمات المقدمة للمواطنين أو حتى من ناحية الأمن حسب تصنيف مجموعة "ميرسر للاستشارات" وعلى الرغم من الميزانيات المليارية التي تخصص للعاصمة بغداد سنويآ ، ولكن فساد المسؤولين القائمين على تطوير العاصمة وسرقاتهم ومشاريعهم غير المطابقة حتى لأدنى معايير السلامة والمواصفات واستغلال القانون لغاية سياسية وفئوية حزبية ، اضافة الى سوء متعمد وممنهج في الخدمات والبنى التحتية جعلها الأسوأ عاصمة في العالم للعيش فيها ، وهذا أيضآ لم يأتي من فراغ حيث قبل أشهر قليلة أغرقت الأمطار الموسمية لساعات قليلة العاصمة بغداد مما حدى بالنائب المستقل صباح الساعدي بوصف (نوري المالكي) ببطل المجاري !!.
أفاد لـ "منظمة عراقيون ضد الفساد" مصدر مسؤول مطلع في ما يسمى بـ (دائرة المنظمات غير الحكومية التابعة للأمانة العامة لمجلس الوزراء ) توضيح وردنا من قبله مشكورآ وردآ منه على *خبرنا الصحفي بقوله :
" بأن اختيار بغداد عاصمة للثقافة العربية لعام 2013 من قبل منظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم المعروفة اختصارا "اليونيسكو" لم يأتي من فراغ ولكن بفعل الاموال والهدايا العينية الثمينة والتي وزعت بأمر من (نوري المالكي) على معظم اعضاء مكتب منظمة اليونسكو في العراق ، اضافة الى التبرعات السخية من قبل الحكومة للمنظمة لسد عجز ميزانيتها زيادة عن حصة العراق ، والتي اخرها كانت منحة المليون دولار امريكي التي تم تقديمها لمنظمة اليونيسكو خارج جميع الاعراف والضوابط القانونية والإدارية وهي رشاوى مقنعة تحت حجج واهية ما دام يتحكمون بميزانية ومخصصات وامتيازات ونثرية ما يسمى برئاسة مجلس الوزراء ومكتب اليونسكو يرفع تقارير غير حقيقية لمقرهم في الأمم المتحدة عديمة المصداقية حول الوضع الثقافي والصحفي والإنساني في العراق وكلها بفعل الرشاوى والهدايا ".
ثم يضيف السيد المسؤول بقوله للمنظمة :
أن دائرة المنظمات غير الحكومية تعتبر من أشد الدوائر في الامانة العامة لمجلس الوزراء فسادآ ماليآ وإداريآ وحتى أخلاقيآ حيث لا يتم منح التراخيص لأي منظمة إلا إذا كانت تنتهج سياسة تتناغم مع سياسة الحكومة إلا من بعض الاستثناءات القليلة جدآ والغرض منها عملية تمويه إعلامية للمقابل ليس إلا ، وحتى هذه الاستثناءات القليلة مسيطر عليها بصورة أو بأخرى من خلال سياسة الترهيب والترغيب .
أما **الفساد الأخلاقي فيتم عن طريق ابتزاز الموظفات غير المسنودات من قبل جهات حزبية والتحرش بهن سواء باللفظ والكلام أو الافعال وكثيرآ منهن قدمآ استقالاتهن والبعض من النساء وافقن على هذا الامر مظرآ للظروف المعيشية الصعبة جدآ ، وما يحدث للصحفيات والإعلاميات التي تأتي لغرض تقديم طلب تسجيل منظمة نسويه حيث يتم مقايضتهن بشرفهن !! ناهيك عن حفلات الليلة الماجنة والايفادات للسفر للخارج والأموال التي يتم اختلسها من وراء هذه الايفادات ".
ويوضح السيد المسؤول :
" أن حقيقة مؤتمر ما يسمى ببغداد عاصمة الثقافة العربية ليس الهدف منه ثقافي وإنما سياسي بالدرجة الاولى لغرض أعطاء شرعية مفقودة لحكومة (نوري المالكي) حاليآ بفعل التظاهرات التي تشهدها مدن ومحافظات العراق ضد سياسة الاقصاء الطائفية !؟".
معآ يد بيد ضد الفساد !
iraqi-anti-corruption@hotmail.co.uk


*لمزيد من التوضيح والمتابعة حول هذا الموضوع راجع خبرنا الصحفي المعنون :" النائب (علي الشلاه) يوفر "مشروبات كحولية" للوفود المشاركة بما يسمى بمؤتمر (بغداد) عاصمة الثقافة العربية !! ويصف الفنانين والمثقفين المصرين والعرب بأنهم مجرد متسولين وشحاذين على أبواب المهرجانات !!.
**اكدت نبراس المعموري، رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات لـ"ايلاف" أن ظاهرة التحرش بالإعلاميات والصحافيات خطيرة ومشينه كون الصحافية تعمل تحت مسمى السلطة الرابعة، التي تشكل جزءًا من أدوات المراقبة وإظهار الحقائق، "فكيف يمكن للصحفية أن تعمل وهي مهددة اصلًا بعدم الاحترام ؟.وأعلن منتدى الاعلاميات العراقيات في مؤتمره السنوي، المنعقد بمناسبة الذكرى السابعة لاستشهاد الصحافية اطوار بهجت، عن نتائج استبيان أشار إلى تعرض 68 بالمئة من الاعلاميات والصحافيات المستطلعة اراؤهن للتحرش.
سبق لـ"منظمة عراقيون ضد الفساد" أن نشرت خلال السنوات الماضية تقارير وتحقيقات صحفية موثقة حول ظاهرة التحرش الجنسي بالموظفات والإعلاميات وخصوصآ في وزارة الخارجية ومجلس النواب والأمانة العامة لمجلس الوزراء وغيرها من وزارات ودوائر ومؤسسات حكومة (نوري المالكي) ؟!.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق