قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الثلاثاء، 23 أبريل، 2013

حويجة العز والكرامة تطلق هلاهل النصر المبين.. بدء القادسية الثالثة بعد أن دق الهالكي آخر مسمار في نعش كرسيه القذر.!

حويجة العز والكرامة تطلق هلاهل النصر المبين.. بدء القادسية الثالثة بعد أن دق الهالكي آخر مسمار في نعش كرسيه القذر.!

المرابط العراقي
uprhaweeja28
تهلل البنادق قبل الحناجر ، ويعتلي صوت الحق مدويا بوجه الظلم والظالمين , الذين استباحوا الارض والعرض وجاوزوا المدى فحق الجهاد وحق الفدى ، ابناء عمومتي واخوالي يسطرون هذه الايام اروع ملاحم البطولة والفداء من اجل العراق العظيم من اجل ان ينتصر الحق .
اليوم بدأت القادسية الثالثة بكل ما تحمله من معاني سامية , اليوم انطلقت الشرارة الاولى من اجل دحر الباطل والشر كله , اليوم يقتص الابطال لحرائر العراق ولكل ابناء العراق ,
كان متوقعاً من زعيم عصابة المجوس الصفويين الغدر بالمعتصمين السلميين ....وكان متوقعاً اجرامه وارهابة لهم لان العميل نوري المالكي تلقى الاوامر من اسياده في قم وطهران الشر ومن قاسم سليماني تحديداً بأستخدام كل الاساليب القذرة في العراق

بكل قوة واجرام لان عرش مملكة الارهاب العالمي في طهران تتهاوى وبدء العد التنازلي لولاية السفيه .
اليوم زلل ابطال الحويجة عرش الولي البغيض يرتعش رعباً من هلاهل البنادق المؤمنة بالله رغم العدة والعدد لميليشيات الظلام والقتل والاجرام البربري المالكية والمجوسية بتنفيذ جريمة قتل العزل بحجج واهية ونسوا ان خلف هؤلاء الشهداء رجال اولي بأس شديد عراقيين اصلاء احفاد الفاروق والكرار, من كل الطيف العراقي , وبأذن الله ستلقن جحافل الحق من ابناء العراق الغيارى كل من تلوث بالعملية السياسية وساهم بذبح شعبه , درساً اكبر من حجم غيهم واستهتارهم بدماء العراقيين .
ان قصصكم الجبانة لن تنطلي على اهل العقل بتصوير ساحات الاعتصام من انها مشاجب للسلاح لتبرير استهداف متظاهرين ومعتصمين عزل , ونعرف ونعرف ان ارجوزات النظام البائس قامت بتوزيع قطع سلاح حكومي وتصويرها على انها للمعتصمين وفي تقليد اعمى وغبي مكشوف سار عليه نظام الملالي في عدد من اقطار الوطن العربي وقبله في طهران .
لكن هيهات هيهات يا مالكي انت قد دققت آخر مسمار في نعشك وكرسيك فقد ازفت الساعة لاهلنا التي كانوا ينتظرونها لتاديبك وتعريفك بحجمك الطبيعي ومقامك الذي تستحقه انت وكل قاذورات الاحتلال .
النصر قادم بأذن الله وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق