قال سبحانه وتعالى

قال سبحانه و تعالى
((ترى كثيراً منهم يتولون الذين كفروا لبئس ما قدًمت لهم أنفسُهم أن سخط الله عليهم وفي العذاب هم خالدون * ولو كانوا يؤمنون بالله والنبي وما أُنزل إليه ما اتخذوهم أولياء ولكنً كثيراً منهم فاسقون))
صدق الله العظيم

الأربعاء، 3 أبريل، 2013

الكاوبوي جون كيري هاينز كتشاب.. يُوَجِّه كلابه الفارسية المجوسية المربوطة بسلاسل صهيو-انجلو-امريكان بكبيرهم كلب (الدوبرمان المسعور) الدولكه رئيس الأذِلاَّء لإبادة السنّة عبر قرابين الشيعة العرب.!


الكاوبوي جون كيري هاينز كتشاب.. يُوَجِّه كلابه الفارسية المجوسية المربوطة بسلاسل صهيو-انجلو-امريكان بكبيرهم كلب (الدوبرمان المسعور) الدولكه رئيس الأذِلاَّء لإبادة السنّة عبر قرابين الشيعة العرب.!

المرابط العراقي
maliki0099
(تعقيبا ً على مقال الاستاذ امير المفرجي ومقال الاستاذ علي الكاش)
]THE COW BOY JHOEN KIRY HINES KATCHAB[
بسم الله الرحمن الرحيم
[وانهُ لتنزيلُ رب العالمين ، نزلَ بهِ الروح الأمين ، على قلبك لتكون من المنذرين ، بلسان ٍ عربي ٍ مبين ، وانهُ لفي زُبر الأولين ، أو لم يَكُن لهم آية ً ان يعلمهُ علماء بني اسرائيل ، و لونَزَّلناهُ على بعض الأعجمين ، فقرأهُ عليهم ما كانوا بهِ مؤمنين ، كذلك سلكناه في قلوب المجرمين ، لا يؤمنون بهِ حتى يروا العذاب الأليم ، فيأيتيهم بَغْتَة  وهم لا يشعرون ، فيقولوا هل نحنُ مُنْظْرَون ، أفبعذابنا يستعلجون ، أفرأيتَ ان متعناهم سنين ، ثم جائهم ما كانوا يُوْعَدون ، ما أغنى عنهم ما كانوا يُمَتَّعون] صدق الله العظيم.
الكاوبوي جون كيري الذي يدير امبراطورية هاينز كتشاب التي تمتلكها زوجته وريثة تلك الامبراطوريه التي رأس مالها سبعة عشر مليار دولار ، يُوَجِّه كلابه الفارسية المجوسية المربوطة بسلاسل صهيو-انجلو-امريكان بمزرعة الخنازير وماخور الغجر ببغداد (المنطقه الخضراء)
والذين يتم اطعامهم من صديد الفرس وقيح المجوسيه وفضلات وأدران الصهيو-انجلوساكسون البشريه ، بكبيرهم كلب (الدوبرمان المسعور) الدولكه رئيس الأذِلاَّء ومعه طاقم كلاب (البت بل) الشرسه المكلوبه الصهيو-مجوسيه الفارسيه وثنائي كلاب (الوولف) العقوره الصهيو-سورانيه وبقية كلاب الليل السائبه من جوقة الاخوانجيه والوقف السني والصحوات وما حوته القائمه العراقية وغيرهم ومن التركمان والآشوريين وكل من التحق بجوق الكلاب الليليه السائبه بمزرعة الخنازير الامريكيه وماخور الغجر المجوسي الفارسي (المنطقه الخضراء) حسب المخطط الصهيو-مجوسي-الانجلو-امريكي لمزرعة الخنازير الصهيو-مجوسيه-الأنجلو-الامريكيه وماخور الغجر التلمودي-الحوزوي(المنطقه الخضراء) ببغداد المحتله بمعادلة أنَّ للفرس المجوس ومحمية صباهيون- آل صهيو-ظلام (صباح) ومدرستهم الشيرازيه الفارسيه المجوسيه التي صنعتها وتديرها المخابرات البريطانيه وذراعها المالي – الحوزوي مؤسسة الخوئي المجوسي الفارسي لفرهود الأخماس الملياري بلندن ، التصافق هو ان للفرس المجوس وحلفائهم (صباهيون) ما فوق الارض من العراق وللصهيو-انجلو-اميركان ما تحت الارض من العراق وفي ذلك فليتنافس الرُوَيْبِضَات المتنافسونوليتسابق الأذِلاَّء المتسابقون من اللصوص القتله والساقطون السَفَلَه والدونيون النَكِرات والنغوله اولاد سِفاح رذيلة المتعه المجوسيه الفارسيه وزناة المحارم كَعُرْفٍ اخلاقي اجتماعي من رذائل الفرس ومحترفواللواط الفارسي ومافيات الجريمه المنظمه ومحترفوالجريمه غير المنظمه من خريجي السجون الذين نهلوا اخلاقياتهم من المواخير والأزِّقَّهْ المُعْتِمَهْ لعلب الليل والكَفَرَهْ الفَسَقَهْ الفَجَرَهْ وعمائم التدجيل والفرهود والزندقه وتُجَّار المخدرات وممتهني القواده على اعراض محارمهم والمستلذون بالمذله لقاء المال السحت الحرام والمنصب الزائف من اقزام الدهاليز المظلمه هاتكي عِرْض الوطن العراق والكافرون بالأنتماء القومي العربي والبعيدون عن الله بُعْدَ سماواته السَبعه الطِبَاق عن أرضِهْ والذين اتخذوا الدين تجارة ً وارتزاقا ً واهواء لأخصاء عقول البسطاء والرعاع وتسفيهها لصناعة القطعان المُضَلَلَهْ التي الغت العقل مقابل الموروث و هؤلاء جميعا هُمْ مِمَنْ ناصبوا الله العداء وغَرَّتْهُم الحياة الدنيا وغَرَّهم بالله الغَرَور : [بسم اللهِ الرحمن الرحيم (أيحسبون انَّ ما نُمِدُهم بهِ من مال ٍ وبنين نُسَارعُ لهم بالخيرات ، بل لا يشعرون) ؛ صدق الله العظيم] ، فدعهم في طغيانهم يعمهون ويُوهِمُهُم الأمل حتى يداهمهم الأجل بَغْتَة ً وهم غافلون بأخذِ عزيز ٍ مُقتَدِرْ ؛ [بسم الله الرحمن الرحيم ؛(أو لم يرى الانسان أِنَّا خلقناه من نطفةٍ فأذا هوخصيمٌ مبين وضربَ لنا مثلا ً ونَسِيَ خَلْقَهْ قالَ من يحيي العظام وهي رميم) صدق الله العظيم] ، و(اذا غضب الله على عبدٍ رزقهُ من حرام واذا اشتد غضبه عليه بارك لهُ فيه)- حديث صحيح ، كما بارك لفرعون بمُلْكِهْ ثم اغرقه وبارك لقارون كنوزه ثم خسف به الارض وكذا النمرود وعاد وثمود واصحاب الأيْكَهْ وقوم تُبَّعْ واصحاب الرُ ّسْ فأهلكهم جميعاً[بسم الله الرحمن الرحيم (فذرني ومن يُكَذِب بهذا الحديث سنستدرجهم من حيث لا يعلمون ، واملي لهم ان كيدي متين ، أم تسألهم اجرافهم من مَّغْرَم ٍ مُثْقلون ، أم عندهم الغيب فهم يكتبون)صدق الله العظيم] وهكذا جعل الله الدنيا جنة ً للكَفَرَهْ الفَسَقَهْ الفَجَرَهْ وعقيدة ٌ و جهادٌ ومعاناة للمؤمنين أهل القرآن والتوحيد المطلق لله الواحد الأحد الصمد[بسم الله الرحمن الرحيم (تلك الدار الآخرة ُ نجعلها للذين لا يريدون علوا ً في الأرض ولا فساد والعاقبة ُ للمتقين)،،، (انَّ الذي فرض عليك القرآن لرادك الى معاد ، ُقلْ ربي أعلمُ من جاء بالهدى ومن هوفي ضلال ٍ مبين)صدق الله العظيم] وطوبى للغرباء كما قال الرسول (ص) وكما قال الامام علي (كرم) لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه.
كيري الى بغداد خِلْسَهْ قد حَضَر ْ
كعادة اللصوص والمافيات في وجودها
دَيْدَنها التخفي والخِلْسَهْ بظُلمَةِ السَحَرْ (5)
قد جئكم كيري أنا الكاوبوي أعزفُ الوتر
(الكونتري ميوزك) كراعي للبقر
ودمبك (البَغِيِّ السفيه) (1) في طهران ايقاعٌ هَدَرْ
وانني كيري امبراطور لهاينز كتشاب
طعمه أشْتَهَرْ
وذا الحصان امتطي
والحَبْلَ ُألْقي لِرقَابٍ مُشْهرٌ مسدسي
وألْقي بالجيفةِ للكلاب بالمزرعهْ ، ُأثني ، افتخر
هيا ارقصوا ، تَمَسَحوا و هزهزوا ذيولكم
كلاب مزرعة خنازير ببغداد و ماخور الغجر
لا تنبحوا ولا العِوَاء تُطْلِقوا
بل العقوا النَعْلَ على الأربع ُذلا ً اجلسوا
هيا الحسوا نَعْلَ حِذائي باللسان واحذروا
ان تلمسوا الجلد (2) لفوق النَعْلَ دونما ضَجَر
ُثمَّ امسحوا الخدَّيْن َ بالتراب للحذاءِ بالأرض ِ أثر
يا جوقة الكلاب للمجوس ، َّنيَّاحَهْ و لطاَّمَة ْ صَدِرْ
فأنني سيدكم مالككم
من المجوس الفرس استأجركم
واشتري منكم بدولار كما شئتُ انا
[ مائتا مليون دولار](3)
لأعلى رأس ٍ حَبْرَكُم و رَّبَّكُم
بمعبد النجف لِقطعان ٍ تعيش بالحُفَرْ
عقولها تُخْصَى بموروث و وَعْيَها اندثر
لِيُصْدِر الفتوى الى القطعان ُثمَّ تُزدَجَرْ
فكلكم للبيع و الشراء بالبورصه وما لكم مَفَّرْ
يا جوقة العبيد و الأ َذِلاَّء اراذل البشر
هيا استمروا دمروا العراق لا ُتبْقوا بهِ
من حجر ٍ على حجر
ابيدوا بالسُنَّةِ العُرْبِ (النواصب) لا تَمَسّوا غيرهم
واستخدموا الشيعة َ قطعانا ً قرابين لأخذ ثأركم
فأنهم فرس العقيده ينطقون العربي
انتمائهم
ولائهم
معابد الفرس واحبارها من فرس ٍ / عجم
وليسوا للعراق والعروبه غصنا ً ِبشَجَرْ
فأنهم قطيع مَخْصِيِّ العقول كالغنم
يملكهُ الكهنوت و اللاهوت للمعبد ، فتوى حَبْرَكُم
قد جئتكم كيري لهاينز كتشاب ، راعي للبقر
عدونا مُشْتَرَكٌ
اهدافنا مُشْتَرَكَهْ
هو العراق و العرب
و نحن من بعيد ُثمَّ ها هنا
نَرْ ُقبْ ندير الأمر نقطف الثمر
للفرس فوق الارض بالعراق ِ ما شاء ظفر
والثروه تحت الارض مرهونه لنا
ابقوا العراق هكذا
ممزق ٌ مُدَمَّرٌ مُهَلْهَلٌ
و قَيْدَ فرهود و نهبٍ مُسْتَبَاحٌ يُعْتَصَر
كواتمٌ ، تفخيخ ، اعدامات والسجون تَكْتَّظ ُ وحَشْرْ
و لوثوا و صَّحِروا و لتنشروا الامراض ، تجويعٌ و فقرْ
والنهب بالمليون والمليار شَلاَّل صنعناهُ لكم
ابقوه سَيْلا ً منهمر
فنحن امريكا ، بريطانيا ، (صباهيون) (7) لصوصٌ تَسْتَتِر
والفرسُ بالزندقه والتدجيل والأجرام أفعى تنتظر
لذا نريد كل قردٍ و ابن خنزير ٍ قذر
مُعَمَمٌ اومرتدي البدلة َ او دَعِّيِّ يضمر الشَّرَرْ
ونحن من يحميه بالقانون بالِأعْلام نرسم الصِوَر
مشروع بايدن لكم اليوم كتجسيدٍ لأسيادٍ تُسَّرْ
بالنهش (سارات هوساين)(4) ثمَّ (مازلوم آلي)
و كسر (زيلء فاتمه)
أيْ ثأرُ ساسان و مظلومية َ الفرس كنار ٍ تستعر
انتم له الجيش ورأس الحربه حتى يستقر
ديانة ُ الفرس لأمريكا وصهيون سيوفٌ مِنْهَا شَّرْ
لكي تُمَزِّق كل اوصال العراق و العرب
صولوا و جولوا في العراق و الخليج و اليمن
و دمروا لبنان ، سوريا جَسِّدوا شروركم
مثل سحابٍ يُنْزلُ الثلج ، المطر
و هو قطارٌ قد وضعناه لِسَيْر ٍ يستمر
فهزهزوا ذيولكم ثم الطموا صدوركم
و اصْدِروا الفتاوى للقطعان و هي تفتخر
و َثبِّتوا العِبَاده للقبور و النِيَاحَهْ حتى ننتصر
قد سقط القناع عن كل الوجوه الكالحه
الغادره
الماكره
حقيقة المجوس والمعبد (8) من فرس ٍ تَجَلَّت سَافِرَه
انظمة العهر السفاله في الخليج و النظام العربي
انكشفوا مِهْنَة َ قَوَّاد لأمريكا جِهَارا ً ُفضِحوا
و تارة ً مارسوا دور العاهره
فلا تهابوا يا كلابي أي شيءٍ ابدا ً
فأِنْهَشوا و مَزِّقوا و لتنبحوا
لكُمْ هنا بالمزرعه
اعتى الخنازير من الفرس وصهيون
وسوران(9) ، صباهيون و مِّنَّا ههنا
الظهير و الساند بالتخطيط و الاشراف كَّمٌ مُعْتَبَرْ
انتم غجر
فما لكم دين و لا اعراف لا اخلاق لا الله
تخافوا تُرْدَعوا
كلاب مزرعة خنازير ببغداد وماخور الغجر
و بانَ دين الدَجَل المجوسي للفرس ، كَكَذاَّبٍ َأشِّرْ (6)
(1) (البَغِيِ السفيه) اي دالاي معابد ديانة الفرس المجوسيه (الولي الفقيه).
(2) الجلد الذي يُكَوِّن باقي الحذاء الذي فوق النعل.
(3) 200 مليون دولار (اخماس الامام) من البنتاغون والسي آي أي وايباك بني صهيون) التي اعطاها رامسفيلد الى الحبر الاعظم للمعبد(الحوزه) الفارسي بالنجف لقيادة قطعان ديانة الفرس ، وقد اقر الحَبْرَ الأعظم لمعبد النجف الفارسي (سيستاني بريمر الرامسفيلدي) بها من اجل اصدار الفتاوى للقطعان بأستقبال واحتضان الغزوالصهيو– صليبي- الانجيلي الانجلوساكسوني للعراق وعدم مقاومته من اجل الاستمرار بتدمير وانهاء وجود العراق كبلد.
(4) : [سارات هوساين] اي ثارات الحسين وهي الغطاء لثارات الفرس و[مازلوم آلي] اي مظلومية علي وهي الغطاء لمظلومية سحق امبراطورية ساسان ، (كسر زيلء فاتمه) اي كسر ضلع فاطمه وهي الغطاء لكسر التاج الكسروي.
: (الكونتري ميوزك) موسيقى الريف الامريكي لرعاة البقر. THE COUNTRY MUSIC
(5) سَحَر} : السَحَرْ : بعد منتصف الليل وبالتحديد الثلث الأخير من الليل.
(6) الأشِّر : هوالكذاب الموغل بالمبالغه في الكذب ابتغاء العلوفي الارض والتكبر على العباد وتعظيم ذاته كما ورد معناها في القرآن الكريم بسورة القمر ،،، وهذا هوديدن الفرس المجوس في اعادتهم صياغة وهيكلة ديانتهم المجوسيه بمسمى ديانة الاثني عشريه الفارسيه بالكهنوت واللاهوت والميتافيزيقيا وبآلية ارساء الموروث بأخصاء العقل لثنائية ألوهية موتى القبور وربوبية الأحبار والدالايات الفرس حيث ُتسْبَغ عليهم القداسه وصفات الربوبيه كما كان سائدا عند الفرس المجوس لديانة معابد النار لبيت الدين الساساني.
(7) صباهيون : اسرة يهود بني قريضه آل صهيو-ظلام(صباح) بمحمية كاظمه(الكويت) المستقطعه انجليزيا ً من ارض بصرة العراق كأمتداد لِكيان بني صهيون بفلسطين ومتخصص كخنجر مسموم لظهر وخاصرة العراق.
(8) المعبد : معبد كهنوت و لاهوت ديانة الفرس(الحوزه).
كلب الدوبرمان : من الكلاب الشرسه القاتله التي تعض من الرقبه وتقتل / كلب البت بل : من الكلاب الشرسه الفاتكه التي اذا عضت عضومن الجسد فأنها لا تتركه الا مقطوعا في فمها او[مهشما ممزقا ً ولا حل له الا البتر] بأسنانها الحاده وانيابها الطويله المُسْتَدَقَهْ وقوة عضلات الفكين والرقبه لهذا النوع من الكلاب / كلب الوولف : وهونوع الكلاب التي تنتج من تزاوج الذئب مع كلبه اوالعكس والتي تستخدمها اجهزة الشرطه في اغلب دول العالم.
(9) سوران : احزاب كرد بني صهيو-سوران وعصاباتهم (الموساد- اسايش) وميليشياتهم(البيش جيوه والقنادر) لمسعور طرزاني و زبَّال طلي باني.. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق